تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

مالذي يجعل عملة البيتكوين BTC متقلبة للغاية؟

تقلب عملة البيتكوين أصبح من السمات البارزة المصاحبة للعملة.

بل تم اختراع العديد من المؤشرات الخاصة التي تقيس شدة تقلب البيتكوين وتذبذه خلال فترة زمنية معينة، هذا التقلب له إيجابيات وسلبيات، لعل من أبرز ايجابياته أنه يسمح للعديد من المتداولين اليوميين من الكسب من وراءه (الخبراء والمحللين هنا من نقصد وحتى هذه الفئة معرضة للخسارة بين الحين والآخر هي أيضا)، أما عن السلبيات فهي صعوبة اعتماده في عمليات الدفع نتيجة تقلب القيمة ونفور العديد من المؤسسات من استخدامه لهذا السبب.

في هذا المقال سنتعرض لأبرز أسباب وعوامل تقلب البيتكوين، والتي هي كما يلي:

الأخـبار:

بالرغم من أن الأخبار التي تدور حول البيتكوين لم يعد لها تأثير مثل السابق إلا أنه مازال هناك تأثير ولا يمكن نفيه أو إنكاره، فعناوين المجلات الرائدة والمواقع الإخبارية الكبيرة قد تزرع الذعر في نفوس المستثمرين ما يجعل القيمة تتقلب صعودا أو نزولا.

فالأحداث الإخبارية السيئة تثير الذعر لدى الجمهور للخروج من السوق، مثل أخبار حظر البيتكوين في منطقة جغرافية نشطة من حيث تداوله، أو اختراق كبير لأحد منصات التداول، حتى الخبر الأخير الذي أقرته منظمة الصحة العالمية بأن فيروس كورونا جائحة عالمية جعل البيتكوين كغيره من الأصول المالية ينزل نزولا كبيرا تقريبا لنصف قيمته.

التهديدات الأمنية:

سبب آخر مهم وراء تقلب البيتكوين هو الخروقات والتهديدات الأمنية.

عندما يتم ظهور تهديدات أمنية تجاه أمن البيتكوين فإن قيمة البيتكوين تتأرجح نتيجة لذلك، ففي حالة كشف المطورون للمخاوف الأمنية التي تهدد عملة البيتكوين أو أحد بروتوكولاته يتسبب ذلك في تقلب قيمة البيتكوين.

وتعد الأنشطة غير المشروعة مثل الهجمات السيبرانية أو غسيل الأموال أو التورط في المخدرات من الأسباب الرئيسية التي تؤدي أيضا لتقلب قيمة البيتكوين.

حيث أن البيتكوين يتم تشغيله من خلال إطار لامركزي، فبذلك لا توجد هيئة تنظيمية مسؤولة عن البيتكوين وأمنه.

الذعر العام بسبب الخسائر الكبيرة:

عندما يهبط البيتكوين بسبب أحد أسباب السابقة أو غيره فممكن أن يزداد الأمر سوء مع انتشار الذعر العام والذي يجعل الأمر أكثر سوء حيث يقوم الكثير من الناس ببيع مراكزهم نتيجة الخوف من فقدان أموالهم وتوقع أن يهبط البيتكوين أكثر.

في حين ينتهز آخرون وهم الفئة القليلة هذا الذعر لشراء القاع وانتظار ارتداد البيتكوين ومواصلة سيره المعتاد.

الضرائب:

تؤثر قوانين الضرائب الجديدة من قبل مصلحة الضرائب على سعر البيتكوين بطرق مختلفة.

بعض الأخبار المتعلقة بقانون الضرائب لها تأثير إيجابي على سعر البيتكوين في حين أن بعض الأخبار لها تأثير سلبي على تقييم البيتكوين.

إذا كان على المستخدم الاحتفاظ بكل تفاصيل معاملة بيتكوين يجريها، فإنه يجعل العملية بطيئة وقد لا يتبنى الكثير من الناس البيتكوين لهذا السبب ما يجعل الضرائب تساهم بشكل مباشر أو غير مباشر في تقلب قيمة البيتكوين خاصة في حالة إقرارها من طرف حكومة قوية.

الأحداث التقنية المتعلقة بالبيتكوين:

في الشهر الحالي حدث أحد أهم الأحداث التقنية المتعلقة بالبيتكوين حيث انقسمت مكافأة البيتكوين للنصف متسببة في تقلب الأسعار، الحدث بارز يحدث مرة كل أربع سنوات وهذه المرة الثالثة التي تنقسم فيها مكافأة البيتكوين.

حيث يشير هذا الحدث وعلى مر السنوات الماضية بأنه مؤثر قبل أو بعد حدوثه ويتسبب في تقلب البيتكوين بشكل كبير وواضح.

ما ذكر أعلاه من عوامل وأسباب على سبيل الذكر لا الحصر، حيث هناك العديد من الأسباب الأخرى التي تتسبب في تقلب البيتكوين مثل: الحيتان (أصحاب المحافظ الكبيرة من البيتكوين) الإقبال المؤسساتي، التبني …

اقرأ أيضا:

من أين جاءت قيمة البيتكوين و كيف يتم تحديدها؟

ما هي العوامل التي تؤثر على قيمة البيتكوين والعملات الرقمية المشفرة؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock