تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

ماذا لو قرر “ساتوشي ناكاموتو” العودة والظهور فجأة؟

يفترض العديد من المحللين بأن مخترع البيتكوين ميت لكن ماذا لو أنه حي وقرر الظهور فجأة؟

ماذا لو قرر “ساتوشي ناكاموتو” العودة والظهور فجأة؟

سؤال صعب والإجابة عنه أصعب.

مثلما يعلم أغلب مجتمع البيتكوين و العملات الرقمية وللتذكير فإن “ساتوشي ناكاموتو” هو الذي أطلق البيتكوين في 2009.

تشير البيانات بأن “ساتوشي ناكاموتو” لديه حاليا حوالي 1 مليون بيتكوين (تبلغ قيمتها في الوقت الحالي أكثر من 7 مليار دولار) لم يحركها وأبقاها ساكنة لتصبح فيما بعد دليل ضد الدجالين الذين يزعمون أنهم “ساتوشي ناكاموتو” الذين لايجرؤون عن تحريك ساتوشي واحد منها.

حيث ومنذ ظهور البيتكوين لليوم ظهر العديد من الزائفين الذين يزعم كل واحد فيهم أنه “ساتوشي ناكاموتو”، آخرهم من تطرقنا لقصته في الموضوع:

ساتوشي ناكاموتو المزيف يكشف عن نفسه ويعلن عن مشروعه القادم

حيث أن أغلب المدعين يبحثون عن الشهرة أو التسويق لمشاريعهم عن طريق استغلال الشخصية المجهولة والتي تحظى بشعبية في مجتمع البيتكوين و العملات الرقمية.

“ساتوشي ناكاموتو” هو الأب الروحي للبيتكوين و البلوكشين، وهما تقنيتان تطورت بشكل مذهل في السنوات الأخيرة.

آخر مشاركة قام بها المخترع “ساتوشي ناكاموتو” على الإنترنت كانت في عام 2011.

ليختفي بعدها وأصبحت منشورات مدونته تتداول بشكل مستمر لتأكيد المبادئ الأساسية التي تقوم عليها عملة البيتكوين.

بالنسبة للجواب حول:

ماذا لو قرر “ساتوشي ناكاموتو” العودة والظهور فجأة؟

الإجابة هي:

الفوضى:

قال “ديفيد لوددن” أستاذ علم النفس بكلية “جورجيا غوينيت”:

لا أعرف أي دراسات تبحث في ما يحدث عندما تظهر شخصية شبه أسطورية، ميتة، فجأة.

لست متأكدًا مما إذا كانت هناك سجلات تاريخية دقيقة لمثل هذه الأحداث.

من يعرف كيف سيكون رد فعل الناس….  لأنه لم يحدث كل ذلك من قبل.

الفرق هنا هو ساتوشي اسم مستعار وربما لا يزال على قيد الحياة.

كل هذا سيحمل مخاوف من وقوع كارثة وشيكة ركود البيتكوين بشكل كامل وبالذات أن محفظة “ساتوشي ناكاموتو” تحتفظ بالعديد من عملات البيتكوين.

يُعتقد أن ساتوشي يحتفظ بحوالي مليون بيتكوين من أصل 21 مليون بيتكوين سيتم تعدينه مستقبلاً بشكل كامل.

هناك حوالي 18 مليون بيتكون متداولة حاليا يزداد عددها كل 10 دقائق وبالتالي فإن قدرته على التلاعب بسعر السوق ستكون هائلة.

لا أحد يعرف من يملك أكثر عملة بيتكوين.

يدعي الأخوة “Winklevoss” أنهم من بين أكبر الحيتان، وأنهم يمثلون 1٪ من إجمالي العرض في منصة “Gemini” الخاصة بهم.

يمكن أن تشعل عودة ساتوشي جولة من الحروب بين مجتمع البيتكوين والداعمين للعملات الرقمية البديلة، حسب المحلل الأمني ​​”كيم نيلسون” الذي يحلل في مدونته البيانات على السلسلة ويتتبع محافظ ساتوشي.

وقال “نيلسون” لـالمصدر:

قد يحاول حاملي العملات الرقمية البديلة  أن يتحركوا في الوقت الذي يبدأ فيه ساتوشي في تحريك عملات البيتكوين.

لكنني لا أعتقد أنه سيتم منح ذلك الكثير من المصداقية من قبل معظم مستخدمي البيتكوين.

لكن إذا كان ساتوشي سيبيع أيا من تلك العملات، فأظن أنه كان قد فعل ذلك وقت مبكر.

على الرغم من أن البعض يقول إن البيتكوين قد تم التلاعب به بالفعل فقد لا تؤدي عمليات بيع ساتوشي إلى فرق كبير.

بينما يرى “نيراج أغراوال” المتحدث الرسمي باسم شركة “كوين بيت” ما يلي:

إن غالبية ملكية ساتوشي لوحدات البيتكوين ستثير أسئلة سياسية وتنظيمية مقلقة.

بعد أن كان “ساتوشي” قد اكتسب نفوذا سياسيا، وهو يتمتع بسلوك النفوذ السياسي، ويمارس سلطته على العديد من الأفكار التي طرحت منذ اختفائه.

لنفترض أن المراسيم الصادرة عن ساتوشي تفيد بأن البيتكوين ليس المقصود منها أن تكون بمثابة مخزن للقيمة، فهل سيستمع الناس؟

أو ربما اتضح أن “ساتوشي” هو رجل حكومي متحمس ويشرح أن الغرض الوحيد من اختراعه هو مساعدة السلطات في تتبع أموال الناس؟

من الواضح أنه إذا اقترح “ساتوشي” فكرة غبية يمكن للناس اختيار عدم تبنيها.

لكن نفوذه السياسي يمكن أن يثبت أنه صداع تنظيمي هائل.

إذا كان “ساتوشي” سيعود كمؤثر قوي بشكل غير مناسب، فهل هذا قد يغير الطريقة التي يتم بها تنظيم تشفير؟

يقول “نيك كارتر” شريك في”Castle Island Ventures”:

لا أرى كيف أن معرفة مفاتيح المحفظة الراكدة دليل قوي كاف لتأسيس شخص ما على أنه ساتوشي كان يمكن أن يُبتز أو يُقتل.

الأمر نفسه ينطبق على توقيع رسالة مع مفتاح PGP لعنوان بريده الإلكتروني المسجل، أو تقديم مسودة مبكرة مختومة من ورقة البيتكوين البيضاء.

وأضاف كارتر:

الشيء في ساتوشي هو أنه سيكون من الصعب حقا التفكير في دليل يثبت أنه هو.

تبقى السيناريوهات عديدة وكل ووجهة نظره وتوجهه المعرفي

ولايمكن لأحد الجزم كيف ستؤول إليه الأمور في حالة ظهر ساتوشي ناكاموتو حتى يحدث الأمر بالفعل ونرى الإثارة تحدث أمام أعيننا!

اقرأ أيضا:

كريغ رايت يخطط لتحدي المحكمة بالطعن في قرارها بتسليم 410 ألف وحدة بيتكوين

الأخبار الكاذبة في عالم الكريبتو تتسبب بخسارة الملايين من الدولارات

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock