تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

لماذا تأخر تطوير مشروع الكاردانو (ADA)؟ وماذا يخبئ لنا المستقبل

يعد مشروع الكاردانو (ADA) أحد أكبر المشاريع وأشهرها في عالم العملات الرقمية, ولكن لا يزال المشروع يواجه العديد من الانتقادات بسبب خارطة الطريق لتطوير المشروع, وعادة ما تكون الحجة هي أن المشاريع الأخرى تتطور بشكل أسرع وذلك يتيح لها ميزة تنافسية, هل هذا الكلام صحيح؟

قد تكون هذه الفكرة مناسبة في صناعات مختلفة, ولكن نرى أنها لا تتناسب مع صناعة البلوكشين والعملات الرقمية. والسبب, أنه لا يوجد الكثير من التبني على تقنية البلوكشين ولا تزال التقنية في وقت مبكر.

ولذلك لا ينبغي أن يكون التركيز على من انطلق في المجال في وقت مبكر أو أي مشروع طور خاصية جديدة, ولكن ينبغي أن يكون التركيز على المشروع الذي يتم بنائه على أسس صحيحة ويستهدف المدى الطويل للتقنية.

على سبيل المثال, نجد أن الكثير من المشاريع التي انطلقت في المرحلة الأولى مثل شبكة الايثيريوم, واجهت أحد أهم مشاكل البلوكشين وهي قابلية التوسع.

أدت التحديثات التي واجهت شبكة الايثيريوم إلى ظهور العديد من المشاريع التي تدعي أنها ستتفوق على الايثيريوم, ولكن معظمهم لديهم الكثير من التحديات التي تجعلهم في وضع أسوأ من وضع شبكة الايثيريوم.

على سبيل المثال, فإن معظم المشاريع التي تدعي أنها ستتفوق على شبكة الايثيريوم هي شبكات مركزية ولها نقاط ضعف أمنية, وقد أدى الاستعجال إلى إطلاق الشبكات الرئيسية لظهور العديد من شبكات البلوكشين بجودة منخفضة وتواجه صعوبات تقنية.

ولكن بالعودة إلى مشروع الكاردانو (ADA) فإن المشروع يتخذ أسلوباً مختلفاً تماماً, ولهذا يرى البعض بأن المشروع قد يكون هو الخيار المناسب على المدى الطويل.

أحد النقاط التي تتميز فيها شبكة الكاردانو (ADA) هو أنها لا تسعى لأن تكون الأولى وتتصدر العناوين الصحفية, ولكن يركز فريق الكاردانو على تطبيق جميع الخصائص بمستوى فني وتقني عالي.

وهذا يفسر التقدم البطيء لتطوير سلسلة الكتل الخاصة بـ الكاردانو, على الرغم من بطء التطوير إلى أن المشروع  يتطوير بشكل مستمر ويستهدف الخصائص التي تتطلبها هذه المرحلة والمستقبل.

على سبيل المثال, استغرق مشروع الكاردانو بعض الوقت لتطوير “Ouroboros” الخاصة بنظام PoS التي يرى العديد بأنه تم تطبيقها بالشكل الصحيح.

يتميز نظام PoS الخاص بالكاردانو أنه أثبت كفاءته بشكل علمي مثبت ويوفر شبكة آمنة وتزيل احتياجات الطاقة والتي كانت عائق لتوسع اعتماد تكنولوجيا البلوكشين على نطاق واسع.

مثلا هذه الخطوة تحل العديد من المشاكل التي تواجه تكنولوجيا البلوكشين, ليس فقط اليوم, ولكن لسنوات عديدة قادمة. لم يكن تطوير  “Ouroboros” هو الأول في مجال أنظمة PoS ولكنه الأول لحل مشاكل الأمان التي تطبع على معظم أنظمة PoS.

وينطبق نفس الشيء على معظم الخصائص التي تعمل شبكة الكاردانو (ADA) على حلها في الوقت الحالي, معظم الخصائص ليست جديدة في صناعة البلوكشين ولكن ترغب في تطوير التقنية الأفضل من بينهم.

على سبيل المثال, لا تعتبر العقود الذكية شيئا جديداً في صناعة البلوكشين, ولكن حتى الآن لم يتم تبني العقود الذكية والتفاعل معها لا يزال ضعيف. ولكن لا يزال فريق الكاردانو يعمل على تطوير عقود ذكية متطورة على أن تتناسب مع احتياجات السوق من ناحية الدقة وقابلية التحقق على مستوى عالي, وهذا هو المطلوب لتبني العقود الذكية مستقبلا.

ولذلك يرى العديد أن مشروع الكاردانو (ADA) هو أحد الشبكات الواعدة التي تتمتع بأقوى العوامل الأساسية من الناحية التقنية, وهذا يمنحها فرصة أكبر للاستحواذ على حصة من صناعة البلوكشين عندما يحدث التبني في المستقبل.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock