تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

كيف يتم تشكيل الايثيريوم ليكون قوة مالية رقمية قادمة؟

البيتكوين لا يختلف اثنان حوله بأنه أب العملات المشفرة أو الفرعون مثلما يصفه البعض لما له من قيمة سوقية وحجم تداول هو الأكبر بعد التيثر في سوق العملات الرقمية المشفرة.

يليه مباشرة الايثيريوم والذي يتطور بطريقة مختلفة لكنه وبشكل عام يتحول ليصبح مثل البيتكوين فيما يخص أنه مخزن للقيمة بالإضافة إلى نضج نظامه البيئي بشكل كبير.

الايثيريوم يعيد تشكل نفسه:

بحثت مقالة حديثة صادرة عن صاحب موقع “ethereumprice.org” في بعض الرسوم البيانية الخاصة بالمشاريع المبنية على الايثيريوم والتي تكشف عن تطور مثير للاهتمام.

حيث تشير الرسوم البيانية إلى أن عملة ETH تمثل حاليا أقل من نصف جميع المعاملات على الشبكة.

وفقًا للبيانات المنشورة هناك حوالي 300 ألف معاملة برموز ERC-20 يوميا مقارنة بحوالي 290 ألف معاملة برمز ETH.

يبدو أن الايثيريوم انقلبت على نفسها.

إذ يتمتع بلوكشين الايثيريوم بإقتصاد رمزي نشط ينمو بوضوح كما يشير الرسم البياني الموضح أعلاه.

ومما جاء في التقرير ايضا أن:

الرمز الأصلي لـ الايثيريوم قد نقل الشعلة إلى الأصول ذات المنفعة الأكبر للمعاملات من المنفعة الخاصة به.

ما يعني أن الايثيريوم يتطور ويتشكل نظام بيئي جديد داخله يتغلب عليه مجال التمويل اللامركزي.

نظرا لأن البيتكوين قد تحولت من النقد الرقمي ووسيلة للدفع إلى الذهب الرقمي، فإن الايثيريوم تنتقل أيضا إلى عالم متجر للثروة بدلا من الاعتماد على الرمز المميز.

حيث يعد نظام التمويل اللامركزي DeFi البيئي جنين في الوقت الحالي لكنه أظهر نموا منقطع النظير هذا العام.

إذ أن عدد أكبر من رموز ETH مرتبط بمنصات الإقراض والاقتراض التي تديرها منصات تعتمد على العقود الذكية.

وفقا لموقع “defipulse.com”  يوجد حاليا 2.5 مليون من عملة ETH توظف وتستخدم في قطاع التمويل اللامركزي DeFi

بمعنى أنها تزيد بنسبة 90٪ عن نفس الفترة من العام الماضي.

هذه الصناعة الناشئة لديها القدرة على النمو لتصبح وحشا مع تزايد انعدام الثقة في البنوك المركزية بينما ينزلق العالم إلى ركود آخر.

في الأخير وبالنظر للبيتكوين ومصدر قيمته التي يستمدها من العرض والطلب إذ أن هناك 21 مليون عملة منه فقط وكلما نقص العرض زاد الطلب.

أما وبالنظر لعملة الايثيريوم والتي ليس سقف محدد بعد يحدد عرضها الاجمالي.

إلا أنه وبالتحديث الجديد القادم مع نسخة الايثيريوم 2.0 فإنه سيتم خفض إصدار الرموز بشكل كبير من نسبة إصدار 4.4% إلى أقل من 1 %.

كما يمكن أيضا الاستفادة من الايثيريوم من خلال بروتوكولات مثل “MakerDAO” و”العملات المستقرة” مثل “DAI” حيث يعدان خير مثال على التمويل اللامركزي.

اقرأ أيضا:

شبكة الايثيريوم تستعد للتحديث القادم للشبكة في ديسمبر القادم

ما هو الجيل الجديد من شبكة الايثيريوم 2.0 ؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock