تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
تكنولوجيا البلوكشين

كولومبيا تتوجه لإستخدام تقنية البلوكشين لمحاربة الفساد المالي

الرشوة والفساد المالي من بين أكبر المشاكل التي تواجه اقتصادات الدول النامية وتجعلها تقع في اضطرابات اقتصادية يصعب التخلص منها.

في دولة كولومبيا اعتاد مواطنوها ومنذ فترة طويلة على تقديم أموال الرشوة للجهات القوية والفاعلة.

وهو الخطر الذي أفسد البلاد وانتشر عميقا في الثقافة الكولومبية.

في محاولة لوقف ذلك دخلت الدولة في شراكة مع المنتدى الاقتصادي العالمي وبنوك بعض البلدان الأمريكية لاستخدام البلوكشين ومحاربة الفساد داخل البلاد.

وقد أعلن مكتب المفتش العام لكولومبيا مؤخرا عن هذا التطور وذكر أن النظام سيُستخدم البلوكشين لمتابعة أموال التكتلات الاحتكارية والتي تستهدف بشكل خاص الوجبات المدرسية.

ومن المتوقع أن يساعد تنفيذ النظام في تحسين التعليم العام وتعزيز الشفافية في برنامج التغذية، والحد من الفساد، ودرء الكارتلات التي تسللت بشكل سلبي إلى النظام.

برنامج التغذية المدرسية في كولومبيا هي مبادرة موجهة للأطفال الضعفاء، ولطالما كانت عملية مزايدة البائع تجد طريقها للفساد.

تأمل الوكالات في أن استخدام تقنية البلوكشين في هذه المبادرة سيكون بمثابة نقطة انطلاق للتطبيق في جميع الوزارات الحكومية الأخرى.

المجالات الرئيسية التي يعالجها البرنامج باستخدام تقنية البلوكشين:

يسجل البائعون للمشاركة في عملية المناقصة من خلال النظام.

سيتم نشر العطاءات على العقود الذكية، ليحدد العقد الذكي فيما بعد بدء ونهاية فترة المزايدة التلقائية.

كما يسمح بسحب العطاءات خلال فترة زمنية معينة.

يقوم بعدها فريق المناقصات بفتح مستندات المناقصة من خلال معرف مقدم خاص من قبل البائعين.

بمجرد تحديد الفائز بالمناقصة من خلال المشاركة العامة المسجلة على البلوكشين، يتم نشر جميع التفاصيل على البلوكشين ليقوم الجميع بفحصها.

وقام الفريق القائم على النظام الجديد ببعض الاختبارات وتوصل إلى بعض النتائج وصاغ تقريرا عن كيفية تنفيذها.

لقد أدركت الحكومة الكولومبية أن هناك بعض العوائق في استخدام تقنية البلوكشين لمحاربة الفساد.

الشيء الجيد هو أنه يمكن معالجة هذه العوائق مع نضوج تقنية البلوكشين.

كانت بعض العوائق التي تمت ملاحظتها هي التعامل مع خصوصية البائع على البلوكشين وكذلك توسيع نطاق المشروع.

يشير التقرير إلى أن الحل لهذا هو استخدام حل بلوكشين هجين من شأنه أن يحقق التوازن بشأن مسألة الشفافية والنزاهة والأمن.

يشير التقرير أيضا إلى أنه لا يمكن استخدام البلوكشين وحده كحل للفساد.

حيث أن تقنية البلوكشين قد تكون فعالة في عمليات المناقصة، إلا أنها قد تكون غير كافية في وقف الفساد خارج الوسائط الإلكترونية.

يجب أن تعمل التطورات التكنولوجية جنبا إلى جنب مع التحولات في السياسات والمشاركة القوية للمجتمع الكولومبي حتى تكون فعالة.

اقرأ أيضا:

تعرف على تقييم المركز الصيني لمشاريع البلوكشين لشهر يونيو

“كمبوديا” تكشف عن مدفوعات رقمية تستند على البلوكشين بهدف الاستغناء عن الدولار الأمريكي

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock