تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

قصة متداول خسر أكثر من 500 ألف دولار في استثمارات العملات الرقمية

الحياة والعمر لا يكفي لتجربة جميع الأخطاء ثم البدء من جديد بخبرة أكبر، لكن يمكن الاستفادة من تجارب وأخطاء الآخرين الذين يروون قصصهم مثل قصة متداول الكريبتو الذي سنطرحه لكم اليوم.

نحاول في موقع بيتكوين العرب سرد هذه القصص لتعم الفائدة للجميع من خلال الاستفادة من التجارب الإستثمارية للآخرين وذلك للاستفادة منها و تفادي الوقوع في نفس الأخطاء.

قصتنا اليوم مع “ألكس كوبنهاغن” الذي قرر العودة إلى قناته على اليوتيوب المخصصة للكريبتو وإضفاء حياة جديدة عليها.

وسيقوم ألكس بنشر مقاطع فيديو جديدة حول الأعمال التجارية، تطوير الذات، ومقابلات مع رواد الأعمال وغيرهم.

وقال “ألكس كوبنهاغن” إن خسارة 500 ألف دولار في عام 2019 علمته دروسا مهمة في الحياة و يود أن يشاركها مع العالم عبر قصة متداول يشارك تجاربه.

يشارك “ألكس” قصته في مقطع فيديو قصير، ويرسل الأمل في أن تكون تجربته ذات قيمة لكثير من الأشخاص المستثمرين بالعملات الرقمية المشفرة.

دخل “ألكس كوبنهاغن” لـ عالم الكريبتو و العملات الرقمية في عام 2013 عندما كانت قيمة البيتكوين تبلغ حوالي 200 دولار.

عندما بدأ سعر البيتكوين في الانهيار آنذاك، بدأ “ألكس” بشراء عملات البيتكوين (BTC).

تماما مثل  “Andreas Antonopoulos” -أحد الشخصيات المشهورة في عالم الكريبتو-، سمع ألكس لأول مرة عن البيتكوين قبل عدة سنوات عندما كانت قيمة البيتكوين بضع سنتات فقط لكنه لم يلقي لها اهتماما كبيرا، ولكن قرر “ألكس” لاحقا البحث في البيتكوين وتاريخ تطوره.

عندما فهم أن الفكرة لائقة جدا حسب مفهومه، ظن أن هذه قد تكون فرصته لكسب الكثير من المال من خلال الاستثمار فيه وبعدها عدم القيام بأي شيء تقريبا.

كان “ألكس” يحتفظ بـ البيتكوين حتى وصل سعره إلى حوالي 700 دولار. ليبدأ بـ عمليات بيع البيتكوين على موقع “لوكال بيتكوين” وربح بعض الأموال الإضافية بهذه الطريقة.

أثناء التقلبات التي مر بها البيتكوين كان “ألكس” يرتكب أخطاء كبيرة، مثل:

شراء البيتكوين عند القمم، وبيع البيتكوين عند القيعان، الشعر بالخوف وعدم معرفة ما الذي كان يفعله عند التداول.

لقد بدأ يفكر في ترك الاستثمار في العملات الرقمية و الكريبتو حتى يغوص بشكل أعمق في ما يحدث في هذا المجال.

كان هو وأصدقاؤه في يلعبون لعبة البوكر ويمتلكون عدة عملات من البيتكوين.

لكن “ألكس” لم يكن يريد الجلوس فقط، أراد الدخول في الحدث والقمار مع أصحابه على البيتكوين.

لقد أراد أن يرى ما إذا كان بإمكانه كسب المزيد من المال، وكان هذا هو الدافع الأساسي له.

قصة متداول و خسارة كل أمواله

على الرغم من وجود خطة لإدارة المخاطر، كان يلعب بمبالغ كبيرة وخاسرة. كونه لاعب بوكر في الماضي، كان “ألكس” يصنع رهانات ضخمة.

وقد أدى ذلك إلى خسارة مئات الآلاف من الدولارات في منصات تداول العملات الرقمية المشفرة.

بعدها قرر “ألكس” أن يدرس ما تدور حوله اللعبة، وعندها فقط سيضع استثماره فيها، حيث أحس أن الضجيج خدعه وأنه ليس متداولاً محترفا حتى الآن.

في منتصف عام 2018، بدأ “ألكس” قناته على يوتيوب.

لقد أراد دائما أن يكون في وسائل التواصل الاجتماعي، لذلك كانت هذه خطوة أساسية وفرصة جيدة للاستفادة أيضا من القناة.

قام بعمل ملفات صوتية ومقاطع فيديو شملت بعض المقابلات مع مجتمع العملات الرقمية وغيرهم.

لكن في الربع الأخير من عام 2019، كان أليكس قد خسر الكثير من المال بالفعل، بدأ يؤثر عليه الأمر عاطفيا.

يوضح أنه عندما تشعر بالعاطفة في أي نوع من أنواع المضاربة، فهذا ما يطلق عليه لاعبو البوكر بـ “الأموال المخيفة”

وصرح بما أستفاده طيلة السنوات الماضية بما مفاده:

بمجرد أن تكون غير متعمق في سوق الكريبتو، فهذا يعني أنك صغير تواجه سوق كبير.

وتبدأ في رؤية الأشياء في بعض الأحيان، على ما هي عليه.

هذا في الكريبتو، أو في أي نوع من أنواع الأشياء التي تواجهها.

بمجرد أن تأخذ قسطا من الراحة، يمكنك رؤية كل شيء في ضوء مختلف.

وما أدركته هو أن الكريبتو مغري سريع وغني بالفرص.

وكل شخص ينجذب إليه.

وهذا هو سبب وجود أموال كثيرة في هذا العالم، لأن الناس على استعداد لإلقاء أموالهم على أشياء لم يلمسوها أو يشعروا بها أو فحصوها.

وهذا هو حقيقة ما تراه عيني الأن، إنه إغراء سريع.

هذا السحر هو الرمل، مما يجعلنا نشعر وكأننا نستطيع كسب الكثير من المال، مثل ما يظهره، لكن لقد رأينا كيف يمكن أن يكون السعر متقلبا للغاية.

ربما يفكر الكثير منكم الآن ويقول:

من الواضح أنك سوف تركز على الكريبتو، لأنك خسرت نصف مليون دولار ستذهب إلى منصات التداول.

لكن هذا ليس السبب، بسبب استراحتي من الكريبتو، بدأت أرى بعض الأشياء وأدرك بعض الأشياء، ولكن أيضا ما نوع الحياة التي أريد أن أعيشها.

وذلك عندما أدركت أن الكريبتو ليس لديه الكثير ليقدمه لي. وأعتقد أنه لا يوجد في الواقع أي شيء يقدمه لأي منكم.

هناك نسبة صغيرة جدا من الأشخاص الذين يمكنهم أن يصبحوا متداولين ناجحين في تحقيق الأرباح.

لكن بالنسبة إلى 90٪ ممن يستثمر في سوق العملات الرقمية فهو سيخسر كونه يمكن السيطرة على الوسق ويتم التلاعب به بشكل كبير للغاية، وهو خارج عن الإرادة.

لا أعتقد أنها فكرة جيدة للاستثمار بكل ما تملك.

للعلم كان “ألكس” يخرج من التداولات والصفقات بسرعة كبيرة، راهن على العملات والسيناريوهات الخاطئة، وهكذا.

قرر العودة وجعل الكريبتو يدر عليه دخلا جانبيا.

وهو ما سمح له بقضاء وقت أقل في منصات تداول العملات المشفرة والتخلص من التداول العاطفي.

يقول إنه عاش حياة فاخرة مع أموال البوكر السهلة، لكنه الآن تلقى العديد من تحديات الحياة وأصبحت روح المبادرة الصادقة أفضل بكثير لتطوره الذاتي.

في الأخير ينصح “ألكس” بأن تراهن على نفسك وعلى مهاراتك ومواهبك.

العملات الرقمية المشفرة رائعة للتداول، ولكن قد لا تكون طريقك للثراء السريع.

اقرأ أيضا:

مستثمر يخسر ما قيمته 36,000 دولار من عملات RVN الرقمية لهذا السبب!

نصائح استثمارية ذهبية من مستثمر خسر أمواله ثلاث مرات

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock