تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

ظهور تفاصيل إضافية حول عملية اختراق تويتر ووجهة البيتكوين المُحصل عليه

حدث في يوم الأربعاء 15 يوليو عملية قرصنة، تمكن من خلالها القراصنة من الحصول على عدة حسابات تتعلق بشخصيات بارزة على تويتر منهم حساب “إيلون ماسك”، “باراك أوباما”، “بيل غيتس” و “جيف بيزوس” وعدد من المدراء التنفيذيين في صناعة الكريبتو.

تمكن القراصنة من الوصول لأدوات الإشراف المتقدم على الحسابات والتحكم في محتوى الحسابات التي تم السيطرة عليها.

كان الهدف من العملية الحصول على بيتكوين المستخدمين من خلال الاحتيال عليهم ووعدهم بمضاعفة المبلغ المرسل من البيتكوين.

لتلقى العملية زخم إعلامي عالمي ويتم مهاجمة البيتكوين وانتقاده على الرغم من أن العملية ككل البيتكوين بريء منها وأن المشكلة تتعلق بتويتر لا بالبيتكوين.

كيف تم اختراق تويتر:

قامت إدارة تويتر بنشر تفاصيل حول ما حدث بالفعل في منشور على مدونتها، أشارت فيه بأن المهاجمين استهدفوا موظفين معينين من خلال آلية “الهندسة الاجتماعية” مستغلين أوراق اعتماد الموظفين للوصول إلى أنظمة تويتر الداخلية، بما في ذلك تجاوز المصادقة الثنائية.

وأضاف منشور تويتر أنه تم اختراق ما مجموعه 130 حساب، مما سمح للمهاجمين بالوصول إلى المعلومات الشخصية، بما في ذلك عناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف.

كما أن ما يقرب من ثلث هذه الحسابات تم اختراق رسائلهم الخاصة وفقا لمدونة الشركة التي جاء فيها:

نعتقد أنه تم الوصول الكامل لـ 36 حساب من بين 130 حساب، حيث تمكن المهاجمون من الدخول إلى صندوق البريد الوارد.

عملية احتيال تويتر حصدت 13 بيتكوين فقط:

قامت شركة الكريبتو  “Chainalysis” بتحقيقها الخاص والتوغل رقميا في عملية الاحتيال ومتابعة وجهة البيتكوين الذي تمكن من تحقيقه القراصنة.

توصلت “Chainalysis” أن عملية الاحتيال استلمت 13.14 بيتكوين فقط بقيمة حوالي 120000 دولار على مدار فترة ما بعد الظهر بالتوقيت الأمريكي.

كشفت “Chainalysis” أيضا أن الاختراق بدأ مع الاستيلاء على حساب المؤثر في مجال الكريبتو المعروف “AngeloBTC” الذي لديه 152 ألف متابع على المنصة.

بدأ الجناة في طلب مدفوعات البيتكوين عبر رسائل تويتر المباشرة.

تمت نشر المزيد من التغريدات الاحتيالية خلال الساعات القليلة التالية، وبدأت البيتكوين في التدحرج إلى ثلاثة عناوين بيتكوين طُلب من الضحايا إرسال أموال إليها.

بعد ذلك تم إرسال معظم الأموال إلى عنوان سحب واحد نشط منذ 3 مايو 2020.

تصرفت بعض منصات التداول بذكاء وسرعة من خلال وضع عنوان المقرصنين في القائمة السوداء وبذلك لا يمكن لمستخدمي المنصة ارسال أموالهم من البيتكوين مباشرة لهذا العنوان.

ووفقا لموقع “Forbes” فإن الإجراء الذي قامت به “كوين بيس” منع ما يزيد عن 1100 مستخدم من ارسال ما مجموعة 30.4 بيتكوين تبلغ قيمتها حوالي 280 ألف دولار إلى العناوين الاحتيالية.

وأضاف بحث “Chainalysis” أنه وحتى 22 يوليو، كان ما يقرب من 9 بيتكوين محفوظ في 23 محفظة، حيث تم إرسال 8 بيتكوين إلى خدمات الخلط مثل “Wasabi” وتم إرسال 4 بيتكوين إلى كيانات أخرى.

كان هناك ثلاثة متورطين في عملية القرصنة، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز، التقوا في قناة “Discord”.

اقرأ أيضا:

 

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock