تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

شراكة جديدة بين منصة بينانس و مشروع (Link) في مجال اللامركزية المالية

أعلنت منصة التداول بينانس عن تعاون وشراكة جديدة مع مشروع “Chainlink” الذي يقف وراء عملة “Link”.

الشراكة ستساهم في توصيل بيانات ومعلومات الكريبتو إلى منصات البلوكشين الأخرى.

هذه الخطوة تندرج ضمن مجموعة من الخطوات تهدف لدعم التوسع في التمويل اللامركزي (DeFi).

حيث تعتبر منصة بينانس من أكبر المؤمنين بإمكانيات التمويل اللامركزي بالرغم من حداثته.

إذ تعتمد بروتوكولات “DeFi” على العقود الذكية القائمة على البلوكشين لبناء بنى تحتية لا مركزية يمكنها استضافة التطبيقات المالية المستوحاة من التمويل التقليدي.

ومن بين التطبيقات العملية للتمويل اللامركزي نجد الإقراض وتداول مشتقات الكريبتو وكذا التداولات اللامركزية بالاضافة إلى جملة من التطبيقات الأخرى.

حيث سبق لمنصة بينانس أن أطلقت منصة لامركزية “Binance DEX” والتي تعمل بشكل منفصل عن منصتها الرئيسية.

ويرى مؤسس شركة بينانس “CZ” أنه وعلى الرغم من أن العقود الذكية يمكن أن تكون خالية من العيوب، فمن الضروري التركيز على البيانات التي تعتمد عليها أيضا.

فإذا كانت البيانات التي تؤدي إلى عقد ذكي غير موثوقة، فإن العقد يفشل بغض النظر عن مدى جودة كتابته البرمجية وبالتالي من المهم أن يصل مطورو “DeFi” إلى البيانات الموثوقة عبر أوراكل آمنة وهذا ما يمكن أن يساعد مشروع “Chainlink” فيه.

علّق الرئيس التنفيذي لشركة بينانس بالقول:

نحن ندعم تطوير التمويل اللامركزي كجزء مهم من النظام البيئي.

يعمل بينانس مع العديد من مشاريع البلوكشين، بما في ذلك “Chainlink”، لجلب حرية المال إلى كل مكان

ومن خلال تعاون بيانات بينانس وشبكة “Chainlink”، يمكننا المساعدة في تسريع نمو التمويل اللامركزي “DeFi”.

وصرح “CZ”  بأن بينانس تستكشف طرقا لتوصيل منصتها ببيانات موثوقة بمساعدة “Chainlink”.

هذا وتقدم بينانس نفسها بيانات متطورة يمكن استخدامها من قبل مشاريع أخرى في مجال DeFi.

كما توفر منصة بينانس واجهة برمجة تطبيقات “API” تغطي حاليا 637 زوجا من الكريبتو.

وكون المنصة بها ملايين المستخدمين من أكثر من 100 دولة عبر جميع المناطق الزمنية، فإن بينانس تعد مصدر جيد لاكتشاف الأسعار على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

وتريد الشركة مشاركة بياناتها القيمة مع التطبيقات اللامركزية الأخرى، وذلك من خلال الإستفادة من شبكة أوراكل “Chainlink”.

ومما جاء في بيان بينانس في هذا الصدد، مايلي:

إن إتاحة مجموعات البيانات هذه على السلاسل العامة يسمح بالتشغيل البيني عبر العوالم المركزية واللامركزية، في حين أن التطبيقات اللامركزية “DeFi Dapps” يمكن أن تستفيد بشكل كبير من البيانات التي تنتجها المنصات المركزية شديدة السيولة.

ستساعد تقنية أوراكل “Chainlink” مشاريع “DeFi” على الوصول إلى بيانات بينانس خارج السلسلة بطريقة آمنة.

ولهذا الغرض بالذات أنشأت “Chainlink” محولا خارجيا للسماح للعقود الذكية بدمج البيانات من واجهة برمجة تطبيقات بينانس، مما يتيح اتصالا كاملا لا تشوبه شائبة حتى يتمكن أي مشغل عقدة من توفير البيانات.

يمكن لتطبيقات “DeFi” التي تستخدم بيانات بينانس إنشاء مجموعة متنوعة من المنتجات الجديدة، بما في ذلك المشتقات مثل:

العقود الآجلة أو الخيارات أو المقايضات التي قد تعتمد على عملات مشفرة محددة أو مجموعات منها.

يمكنهم أيضا أتمتة التداول حول مجموعة متنوعة من نقاط البيانات.

إقرأ أيضا:

منصة بينانس تعلن عن إضافة خيار تداول العملات الرقمية مقابل عملة النايرا النيجيرية

مؤسس بينانس: سنستخدم شركة خارجية لإتاحة تداول العملات الرقمية مقابل العملات المحلية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock