تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

شخص دفع رسوم تقدر بـ 82 ألف دولار مقابل معاملة واحدة على شبكة الايثيريوم

ما يميز العملات الرقمية المشفرة هو سرعة التحويل وقلة الرسوم مقارنة بالعملات التقليدية.

لكن ما سنتطرق إليه في هذا الموضوع مختلف عما هو سائد.

حيث قام شخص بصفقة غريبة يوم أول أمس حيث قام بإنشاء عقد ذكي على شبكة الايثيريوم وتحديد رسوم قدرت بـ656 ايثيريوم ما يعادل 82 ألف دولار.

ليس من الواضح إن كان ما قام به هذا الشخص عن خطأ أو متعمد ؟

تم تحصيل الرسوم الكبيرة من قبل “Hudson Jameson” والذي لفت انتباه الجميع على تويتر بتغريدته حول الموضوع:

ادعي الكثيرون أن الرسوم المدرجة كانت نتيجة لخطأ مع عميل مرتبط بـ ETH.

أشار البعض إلى أن الرسوم كانت من خطأ في سكريبت  CoinOne وقد تكون الرسوم مرتبطة بها.

ومع ذلك، يدعي البعض أنه ربما لم يكن حادثا بعد كل شيء.

تراجعت عملة الايثيريوم في 48 ساعة الماضية وخسرت حوالي 50 ٪ من قيمتها.

على كل حال، تظل الصفقة لغزا ولكنها شاذة خلال يوم سيء بالفعل في أسواق العملات الرقمية المشفرة.

انهيار سعر الايثيريوم:

كان أسبوع سيئا وقاسيا على العملات الرقمية المشفرة، كما كشف الهبوط والضغط عن بعض المشكلات العميقة في الايثيريوم.

على سبيل المثال، كانت هناك حجة شائعة مفادها أن تطبيقات التمويل اللامركزي DeFi ستزداد شعبية خلال فترة الركود التي يسببها فيروس كورونا.

في الواقع، حدث العكس.

كما قرر كبار حاملي الايثيريوم التخلص من عملات الايثيريوم في الأيام الماضية.

وهو ما يدحض أيضا الحجة القائلة بأن هناك تراكم بين المحافظ الكبيرة ما يعني أن هناك زخما صعوديا سيحصل.

بالإضافة شهدت الايثيريوم ارتفاعا كبيرا في الرسوم على جميع المستويات أمس واليوم.

ربما يمكن ربط ذلك بالصفقة الأخيرة التي تمت على الشبكة والمقدرة بـ 656 ايثيريوم.

يجب أن نضع في اعتبارنا أيضا أن عملية احتيال PLUS Token لا تزال تحمل عددا كبيرا من الايثيريوم والتي لم يتم بيعها بعد في السوق.

وفقا للتقديرات فيملك القائمون على مشروع PLUS Token الاحتيالي حوالي 800،000 وحدة ايثيريوم.

اقرأ أيضا:

مجموعة من مطوري الايثيريوم يصابون بفيروس كورونا من أحد مؤتمرات الايثيريوم

عملة الايثيريوم تخسر 50% من قيمتها وتهبط لأسوء مستوى لها منذ عامين

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock