تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تقرير: 99% من حجوم تداول عملات الايثيريوم واللايت كوين وEOS مزيفة

كشف الباحث “كوجي هيغاشي” في أواخر الأسبوع الماضي بأن المنصات التداولية تقوم بتزوير 99 بالمئة من أحجام التداول الخاصة بـ الايثيريوم و اللايت كوين و EOS.

لاحظ هذا المحلل الياباني بأن درجة الحجم الزائف في العملات البديلة تبدو أكثر حدة من تلك الموجودة في البيتكوين.

وجاءت الدراسة في أعقاب الارتفاع الحاد في الأسعار في سوق العملات المشفرة البديلة.

ارتفع الإيثيريوم العملة الرائدة الثانية من حيث القيمة السوقية، بنسبة 20 في المئة بعد أن وصل إلى 116.25 دولار في ديسمبر الماضي.

قفزت عملة EOS أيضا بنسبة 26 بالمائة، بينما ارتفعت عملة اللايت كوين بنسبة 25 بالمائة.

ولكن وفقا للسيد “هيغاشي” ربما كان المتداولون يأخذون إشارات من أحجام تداول العملات قبل أن يفتحوا مواقعهم الصعودية.

يبقى حجم التداول أحد المؤشرات الرئيسية التي يستعين بها المتداولون، حيث أكد السيد “هيغاشي” بقوله:

بمعنى آخر فإن تتبع أحجام التداول المبلغ عنها قد يعطيك انطباعا خاطئا ويمكن أن يؤدي إلى تضخيم التوقعات بشأن العملات المشفرة البديلة.

نسبة هيمنة البيتكوين أعلى من النسبة المبلغ عنها:

اعترف السيد “هيغاشي” بأنه كان يركز على حجم العملة المشفرة البيتكوين مقابل العملات الورقية وكذلك العملات الرئيسية البديلة.

لقد استخدم “هيغاشي” موقع “CoinGecko” وهي منصة تحليل بيانات المنصات التداولية والعملات المشفرة.

سمحت الإستراتيجية التي اعتمدها السيد “هيغاشي” بأن يستنتج أن 95 بالمائة من إجمالي وحدات تخزين البيتكوين التي تم الإبلاغ عنها وهمية.

وفي الوقت نفسه استنتج أن هناك تأليب لعملة البيتكوين مقابل أعلى 30 عملة أخرى (باستثناء العملات المستقرة ورموز التبادل)

لذلك يبدو أن الحجم الصافي الحقيقي الذي يدعم بيتكوين يبلغ 10000 وحدة بيتكوين (حوالي 70 مليون دولار) في المتوسط.

في الوقت نفسه ، بلغ الحجم الاسمي 2600000 وحدة بيتكوين (حوالي 18 مليار دولار).

وأظهر ذلك أن حوالي 97 في المئة من إجمالي البيانات المبلغ عنها كانت إلى حد ما نتيجة لغسل وفلترة عمليات التداول.

كتب السيد هيغاشي:

بعد التخلص من الحجم الزائف، أصبحت هيمنة سوق بيتكوين أكثر وضوحا

مقابل أكبر من 30 عملة مشفرة، تبلغ حصة سوق السيولة الحقيقية لبيتكوين حوالي 70٪ مقابل الحصة السوقية الاسمية البالغة 50٪.

هيمنة الصين:

إن جلب ثبات عملة البيتكوين إلى التقرير كشف عن سيطرة الصين المفاجئة على صفقات البيتكوين.

ادعى السيد “هيغاشي” أن الصين استضافت أكثر من نصف التداولات المزودة بالعملات المشفرة.

وشمل كذلك كمية مثيرة للقلق من التداولات لصالح عملة التيثر USDT

سيطرت الولايات المتحدة التي تعد المنافس الأول للصين في الحرب التجارية على 20 في المائة فقط من حصة البيتكوين الصافية في السوق، تليها اليابان وأوروبا، اللتان تمكنتا من الوصول إلى 10 و 5 في المائة فقط على التوالي.

مارس المنظمون الأمريكيون نهجا حذرا بينما شرعوا استثمارات العملات المشفرة لتجار التجزئة والمؤسسات.

سلطت لجنة الأوراق المالية والبورصة الضوء على مخاطر التلاعب بالأسعار في أسواق عملات البيتكوين العالمية باعتبارها السبب الأساسي لرفض طلبات العديد من الصناديق المتداولة في بورصة بيتكوين.

قال رئيس مجلس الإدارة هيئة SEC “جاي كلايتون” في نوفمبر:

ما يتوقعه المستثمرون هو أن التداول في السلعة التي تقوم على ETF أمر منطقي وخالي من خطر التلاعب.

اقرأ أيضا:

ما هو حجم التداول في العملات الرقمية و كيف يتم تحديده و أهميته

منصة بينانس تهيمن على صدراة منصات التداول من حيث حجم التداول الشهري

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock