تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تقرير: 11 مليار دولار خسائر منصات تداول العملات الرقمية نتيجة الاختراقات

تعتبر منصات تداول العملات الرقمية المشفرة أحد أهم الأهداف الرئيسية التي يركز عليها المتسللين في صناعة الكريبتو.

والسبب في ذلك بسيط حيث أن المنصات التداولية تشبه البنوك التقليدية وتقوم بمعالجة كميات كبيرة من المعاملات اليومية، مما يجعلها مربحة للمتسللين.

كشفت البيانات التي جمعتها InsideTheBitcoins، أن مساحة الكريبتو فقدت أكثر من 11 مليار دولار من العملات المشفرة (الرقم على أساس سعر سوق العملات المشفرة وقت كتابة هذا المقال) من 2011 إلى 2019.

فيما يلي أبرز المنصات التداولية التي تعرضت لعملية قرصنة مبالغ ضخمة في السنوات الثماني الماضية.

Bitcoinica و Bitfloor سنة 2012:

Bitcoinica هي عبارة عن منصة تداول بيتكوين تم إنشاؤها في وقت مبكر في عام 2012.

عانت المنصة من ثلاثة اختراقات مختلفة في عام واحد، حيث بلغت خسائرها بقيمة 1.05 مليار دولار.

تضمنت إحدى الهجمات فك تشفير محفظة Bitcoinica الساخنة، مما أدى إلى فقدان 43554 وحدة بيتكوين.

كان هناك هجوم آخر من خلال الوصول غير القانوني إلى قاعدة بيانات Bitcoinica، وقام المتسللون بسحب 38000 وحدة بيتكوين.

فقدت المنصة 40000 وحدة بيتكوين أخرى للقراصنة، ولكن تم استرداد الأموال في وقت لاحق.

تم تنفيذ هجوم كبير آخر في عام 2012 على منصة تداول البيتكوين Bitfloor.

فقدت Bitfloor حوالي 208 مليون دولار أي بما يعادل (24000 وحدة بيتكوين).

PicoStocks و Vicurex سنة 2013:

لم يكن عام 2013 عطلة للمتسللين حيث شنوا هجماتهم على المنصات التداولية دون توقف، مما أدى إلى خسارة ما لا يقل عن 109.6 مليون دولار.

فقدت منصة PicoStocks وحدها حوالي 62 مليون دولار (7196 وحدة بيتكوين) من محافظها الساخنة والباردة.

ضحية أخرى من اختراق سنة 2013 منصة Vicurex التي خسرت حوالي 12.6 مليون دولار في 3 عملات مشفرة مختلفة (1454 وحدة بيتكوين، 225263 وحدة TRC ؛ 23400 وحدة LTC).

أكبر عملية اختراق على مر العصور:

حدث أكبر اختراق في سوق العملات المشفرة في عام 2014، لمنصة Mt. Gox التي تعتبر أكبر منصة بيتكوين في ذلك الوقت.

فقدت منصة Mt. Gox حوالي 850000 وحدة بيتكوين، والتي تقدر قيمتها بحوالي 6.5 مليار دولار وقت كتابة هذا المقال.

ليتم بعدها إغلاق المنصة.

في عام 2016، تعرضت منصة DAO -وهي منصة مستقلة لا مركزية- لعملية اختراق فقدت على إثرها المنصة حوالي 601 مليون دولار أي ما يعادل 3.6 مليون وحدة ايثيريوم ETH.

في نفس العام، خسرت منصة Bitfinex حوالي 120000 وحدة بيتكوين بما يعادل مليار دولار.

زيادة عمليات القرصنة في سنة 2019:

وفقا للمصادر، وقعت ثماني هجمات مختلفة على منصات التداول في عام 2019، مسجّلة أكبر عدد من الهجمات في تاريخ العملات المشفرة.

وكان الهجوم الأكثر بروزا هو الذي استهدف منصة بينانس التي تعتبر من المنصات الرائدة في تبادل العملات الرقمية في العالم.

تشير التقارير إلى أن بينانس فقدت 7000 وحدة بيتكوين أي ما يعادل (60.5 مليون دولار) لصالح المتسللين الذين استغلوا ضعف أمن النظام الأساسي وحصلوا أيضا على كمية كبيرة من بيانات المستخدمين.

على الرغم من أن البلوكشين غير قابل للتغيير، إلا أن المتسللين لم يتباطؤا في البحث عن طرق لخرق المنصات الوصية على العملات المشفرة الخاصة بالمستخدمين.

أشار أحد المسؤولين التنفيذيين في شركة McAfee:

“إن الصناعة جديدة جدا في الوقت الحالي، لدرجة أننا لا نملك حتى منصة تقوم بالعثور على نقاط الضعف والإبلاغ عنها.

أفضل نصيحة حتى الآن هي أن تكون منصات تداول العملات المشفرة حذرة وشفافة في جميع الأوقات عند التعامل مع أموال المستخدمين.

ومن ناحية أخرى، يجب على متداولي التشفير والمستثمرين عدم تخزين مبالغ كبيرة من الأموال في منصات تداول العملات المشفرة.

اقرأ أيضا:

في منصة بينانس…اختراق حساب مدير صندوق استثماري و تجميد أموال المستثمرين

10 منصات لتداول العملات الرقمية تم اختراقها في عام 2019… تعرف عليها

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock