تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تقرير يكشف عن سيطرة بينانس على منصة التداول Uniswap

في خطوة ذكية استطاعت منصة Uniswap أن تتدارك الموقف وتعيد المستخدمين الذين فقدتهم لصالح مشروع SushiSwap الذي كان يحفز مستخدميه بالعملة الرقمية SUSHI، حيث أطلقت منصة Uniswap أيضا عملة رقمية ووزعت جزء منها بشكل مجاني على المستخدمين الذين سبق لهم وأن استعملوا خدماتها قبل 1 سبتمبر 2020.

بذلك أستعادت Uniswap هيمنتها واقتربت القيمة الإجمالية المقفلة فيها لأكثر من 2 مليار دولار بينما تضاءلت تلك الموجودة في SushiSwap.

أوضح Uniswap أن 40 ٪ من جميع العملات الرقمية UNI سيتم تخصيصها للفريق والمستثمرين والمستشارين.

تخصيص العملات الرقمية والتوزيع الغير العادل:

في تقرير جديد صادر عن Glassnode أشار إلى أن بروتوكول Uniswap مقصر في مفهوم اللامركزية الحقيقية.

شكك “Liesl Eichholz” الذي كتب التقرير، في توزيع هذه العملات الرقمية الجديدة والتي كان من المفترض أن يتم توزيعها على مدار أربع سنوات.

ومع ذلك، لم يتم الإعلان عن الجدول العام للاستحقاق.

وأضاف بأن هناك أمور أكثر إثارة للقلق أيضا مثل أن هذه العملات الرقمية تم تسييلها بالكامل ويتم الاحتفاظ بها حاليا في عناوين الايثيريوم العادية دون قيود على التحويل.

وأضاف التقرير أن مصطلح “استحقاق” تم استخدامه بشكل فضفاض بواسطة Uniswap، وهذه الطريقة في تخزين العملات الرقمية بشكل فعال تمنح الفريق والمستثمرين حقوق إدارة البروتوكول.

ومما جاء في التقرير:

لقد خصص فريق Uniswap والمستثمرون لأنفسهم نسبة هائلة من إجمالي المعروض من العملات الرقمية UNI.

طريق التوزيع تشبه الطرح الأولي للعملة ICO الذي كان في 2017.

واصل التقرير انتقاد حوكمة Uniswap، مشيرا إلى أنه من أجل تقديم عرض، يجب امتلاك ما لا يقل عن 1 ٪ من إجمالي عرض UNI.

و 4 ٪ من إجمالي العرض، أو 40 مليون UNI للوصول إلى النصاب القانوني.

الحيتان و Uniswap:

ذكر التقرير أن 15 عنوان فقط يتحكم كل واحد منها بما لا يقل عن 10 مليون UNI، أربعة منها مخصصة لخزانة الحوكمة، وواحد هو عنوان موزع على عملية التوزيع المجاني “ايردروب”.

من بين العناوين العشرة المتبقية، تحتوي تسعة منها على جزء مخصص للفريق والمستثمر.

بافتراض عدم المساس بحصة الفريق والمستثمرين، فإن هذا يترك عنوانا واحدا يحتوي حاليا على ما يكفي من UNI لتقديم اقتراح الحوكمة.

هذا العنوان مملوك لشركة بينانس، والتي تملك حوالي 26 مليون UNI، في هذا الصدد جاء التقرير بما مفاده:

هذا يعني أنه على الرغم من أن خزانة الحوكمة سيتم فتحها في أقل من شهر، إلا أن بينانس فقط حاليا من لديها القدرة على اقتراح استخدامات لهذه الأموال.

بذلك فإن بينانس وبحكم الحصة التي تملكها من عملات UNI فلديها القدرة على السيطرة على توجه استخدام الأموال وفقا للتقرير.

وخلص التقرير في الختام إلى أن الحوكمة التي يقودها المجتمع أمر مستحيل بشكل أساسي على Uniswap في الوقت الحالي.

اقرأ أيضا:

احذر…. عمليات احتيالية تعد بتوزيع عملات UNI الرقمية بشكل وهمي

عملة شبيهة بعملة UNI الرقمية تحلق وترتفع بنسبة 500.000% لهذا السبب !

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock