تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

تقرير جديد يفسر الرسوم العالية لمعاملات الايثيريوم التي حدثت مؤخرا

مر أسبوع غريب وباهض الثمن فيما يتعلق برسوم معاملات شبكة الايثيريوم.

حيث تابعنا على موقع بيتكوين العرب قيام أحد المستخدمين بنقل وتحويل مبلغ لا يتعدي 135 دولار برسوم تحويل قدرت بـ 2.6 مليون دولار، بعدها بساعات تم تحويل مبلغ آخر أيضا برسوم 2.6 مليون دولار واليوم الثالث كانت الرسوم أقل من المرات الأولى والثانية لكنها أيضا تعد رسوم ضخمة حيث قدرت بـ 500 ألف دولار.

ما يعني رسوم إجمالية لثلاث معاملات على الايثيريوم قدرت تقريبا بـ 6 مليون دولار وهو مبلغ ضخم وغير منطقي لشبكة معروف عن رسوم تحويلها لا تتعدى بضع دولارات بغض النظر عن المبلغ المحول.

هذه المعاملات جعلت العديد من متتبعي سوق الكريبتو يفسرونها بتفسيرات مختلفة مثل أنها عمليات غسيل أموال أو أنها عملية قرصنة أو أن هناك خطأ ما في أحد بوتات منصات التداول …

لتقوم شركة PeckShield التي تتخذ من الصين مقرا لها وتعمل في مجال تحليلات البلوكشين بنشر تقرير يرجح أن هذه المعاملات كانت عبارة عن هجمات دفع الفدية استهدفت أحد منصات التداول واستعملت فيها رسوم الغاز الخاصة بالايثريوم كوسيلة ابتزاز للمنصة.

باختصار، يدعي الباحثون أن القراصنة تمكنوا من الوصول إلى أموال أحد منصات تداول العملات الرقمية.

بينما هم غير قادرون على إرسال الأموال إلى حساباتهم الخاصة لعدم إدراجها في القائمة البيضاء لمنصة التداول ما جعلهم يقومون بإرسال مبالغ بسيطة برسوم مرتفعة للغاية لإستنزاف حسابات منصة التداول، مستمرين في ذلك ومطالبين بفدية للتوقف عن هذه المعاملات.

ومن هنا ظهرت هذه المعاملات ذات الرسوم العالية جدا.

 قراصنة يبتزون منصات التداول:

وفقا لذات التقرير استهدف القراصنة مجموعة من منصات تداول العملات الرقمية واستخدموا مجموعة من الأدوات التي يملكونها في عمليات هجوم تصيد واحتيال ليحصلوا من بعض المنصات على إمكانية الوصول وأخذ بعض الصلاحيات لإرسال العملات الرقمية خارج المنصة.

لكن وعند عثورهم على منصة تداول يستطيعون ارسال عملاتها الرقمية خارج محافظها واجهوا إشكالية إعداد الأمان متعدد التواقيع والتي تطلب مجموعة من الإجراءات والمفاتيح المتعددة (مثل كلمات المرور) ليتمكنوا من إرسال الأموال.

لذا، بدا أنه لا يوجد شيء يمكنهم القيام به لمواجهة هذه الآلية.

لكن بعد ذلك أدركوا أنه يمكنهم التحايل على هذا الأمان متعدد التوقيعات بخدعة، حيث يمكنهم إرسال العملات إلى عناوين مدرجة في القائمة البيضاء، لأن هذه العناوين تتطلب تفويضا واحدا فقط لإرسال المعاملة.

لكن بالرغم من ذلك لم يتمكن القراصنة من إرسال الأموال إلى حساباتهم الخاصة بهذه الطريقة.

وبدلا من ذلك، توصلوا إلى أنهم سيرسلون كمية صغيرة من الايثيريوم إلى أحد العناوين المدرجة في القائمة البيضاء لكنهم يطبقون رسوم معاملة كبيرة للغاية.

بينما لم يحصلوا على أي من المال، كانوا يكلفون منصة التبادل غاليا، وهو ما أعطاهم المجال للمطالبة بفدية.

ووفقا لتحليلات شركة PeckShield سيستمر القراصنة في إرسال الايثيريوم من هذه المنصة حتى يرضخ مشغلو المنصة لمطالبهم.

لم يذكر التقرير إسم هذه المنصة ولم يكشف عن أي تفاصيل حولها.

اقرأ أيضا:

“شراء البيتكوين عن طريق المعدنين” …. طريقة احتيال جديدة تستهدف مجتمع العملات الرقمية العربي

المستثمرون في العملات الرقمية يفقدون الملايين بسبب عمليات الاحتيال

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock