تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تفاصيل جديدة حول قضية اختراق “تويتر” وعملية الإحتيال بالبيتكوين الاخيرة

في تحديث جديد من تويتر كشفت فيه بعض التفاصيل الجديدة وكيف تمكن المخترقون من الوصول لمستوى متقدم من إدارة حسابات المستخدمين.

حيث أخبرت تويتر أن المخترقون أعتمدوا على الهندسة الاجتماعية من خلال التصيد الإحتيالي عبر الهاتف.

ويعد هذا شكل معقد من التصيّد الاحتيالي حيث يستهدف المخترقون شركات أو أفراد معينين من خلال مكالمات هاتفية.

أثناء هذه المكالمات، قد يقنعون الضحية بتسليم كلمات المرور أو المعلومات الأخرى المستخدمة للوصول إلى أدوات تويتر الداخلية.

أخبرت تويتر يوم أمس بما يلي:

إن الهجوم الذي وقع في 15 يوليو 2020، استهدف عددا صغيرا من الموظفين من خلال هجوم تصيد إحتيالي عبر الهاتف.

هذا الهجوم اعتمد على محاولات كبيرة ومتضافرة لتضليل بعض الموظفين واستغلال نقاط الضعف البشرية، للوصول إلى أنظمتنا الداخلية.

أوضحت تويتر أنه بعد الاستيلاء على البيانات من الموظفين، استهدف المتسللون موظفون آخرون، وفي نهاية المطاف وصلوا إلى ما يطلق عليه اسم “وضع المدير” ، المعروف أيضا باسم لوحة إدارة تويتر.

كان موقع تويتر قد أخبر سابقا بأن طريقة القرصنة تمت بأسلوب الهندسة الإجتماعية دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وأعادت تويتر التذكير والتأكيد على أن أكثر من 130 حساب على تويتر تم اختراقه، حيث نجح القراصنة في إرسال تغريدة لخداع المتابعين للحسابات المخترقة منهم حساب باراك أوباما، إيلون ماسك، بيل جيتس ، والمرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن.

لم يقتصر الأمر على الإحتيال بالبيتكوين وحسب، بل تمكن القراصنة من الوصول إلى الرسائل المباشرة لـ 36 ضحية وتم تنزيل البيانات الشخصية لسبعة حسابات مخترقة.

تويتر والهفوات الأمنية:

في الأسابيع التي تلت عملية الهجوم على تويتر، ظهرت مزيد من الإخفاقات الأمنية على موقع تويتر.

في الأسبوع الماضي، ظهر بأن أكثر من 1000 من موظفي تويتر وحتى بعض الأطراف الخارجية تمكنوا من الوصول إلى ما يسمى باللوحة الإدارية للمنصة.

كشفت بلومبرغ سابقا بأنه في 2017 و 2018 قامت بعض الأطراف الخارجية المتعاونة مع تويتر بإستغلال تذاكر دعم وهمية للتجسس على أمثال المغنية بيونسي، وتتبع بيانات موقعها الجغرافي وغيرها من المعلومات الشخصية، لكن تويتر نفت ذلك.

تحديث: وفقا لصحيفة نيويورك تايمز فقد تم إلقاء القبض على الشخص الذي كان وراء عملية الإختراق وهو شاب يبلغ من العمر 17 سنة يسكن في منطقة تامبا بولاية فلوريدا بالإضافة إلى شخصين آخرين تعاونا معه.

اقرأ أيضا:

لماذا اختراق تويتر سيكون له أثر إيجابي على عملة البيتكوين ؟

بعد حادثة قرصنة تويتر … كيف سيصرف القراصنة البيتكوين الذي تحصلوا عليها ؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock