تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تعرف على قصة خسارة شخص لمبلغ 100 مليون دولار من البيتكوين قبل 10 سنوات

مما لا شك فيه أن هذا الشخص كلما يرتفع سعر البيتكوين يعض أنامله بشكل أكبر حزنا وأسى على ما حل به.

حدث في مثل هذا الشهر 2010، أن أبلغ مستخدم منتدى “BitcoinTalk” باسم مستعار يُدعى “Stone Man” أنه فقد 8999 بيتكوين عن طريق الخطأ بسبب خطأ فني.

اليوم، ستكون قيمة هذه العملات الرقمية الضائعة تساوي قيمتها أكثر من 105 مليون دولار.

كان نظام البيتكوين أقل سهولة في الاستخدام في عام 2010.

نظرا لعدم وجود عبارات أولية أو أي وسيلة أخرى لاستعادة الوصول إلى المحفظة في ذلك الوقت، حيث تم تسجيل عناوين البيتكوين في محفظة واحدة بنهاية .dat.

إذا فقدتها بسبب ضياع محرك الأقراص أو تعطله فإن ذلك معناه فقدان جميع أموالك.

كيف خسر هذا الشخص عملاته الرقمية؟

شرح هذا الشخص الملقب “Stone Man” كيف فقد عملاته الرقمية، وأوضح أنه اشترى 9000 بيتكوين من بعض منصات التداول الرقمية ونقلها إلى محفظة البيتكوين الخاصة به.

بعد الاحتفاظ بنسخة احتياطية من “wallet.dat” أرسل المستخدم عملة واحدة من البيتكوين الذي يملكه إلى عنوان بيتكوين الشخصي الخاص به وأوقف تشغيل جهاز الكمبيوتر الخاص به، وخسر بدون علم 8999 بيتكوين من خلال القيام بذلك.

نظرا لعمل “Stone Man” بنظام Linux مشغل من قرص مضغوط بدلا من تثبيته على محرك الأقراص الثابتة، فقد فُقدت جميع بياناته بمجرد إيقاف تشغيل الكمبيوتر بما في ذلك محفظة البيتكوين.

بعد استعادة ملف wallet.dat الخاص به في وقت لاحق، اكتشف أنه ليس لديه الآن سوى العملة الوحيدة التي أرسلها في وقت سابق، في حين أن 8،999 بيتكوين موجود الآن في عنوان لا يتحكم به.

ما لم يفسره “Stone Man” هو أن نظام البيتكوين قام تلقائيا بإنشاء عناوين جديدة بعد المعاملة.

حيث قام بلوكشين البيتكوين في نفس الوقت بإنشاء عنوان جديد، وإضافته إلى wallet.dat ونقل كل “التغيرات والتحديثات” والتي تحتوي في هذه الحالة على 8999 بيتكوين إليه، ولكن وبعد أن أوقف “Stone Man” جهاز الكمبيوتر الخاص به، اختفى الملف المحدّث نهائيا، تاركا للمستخدم “wallet.dat” قديمة لا تحتوي على سجلات العنوان الجديد الذي يحتوي الآن على “التغيير والتحديث”.

العديد من المتتبعين يتوقون إلى عملات البيتكوين المفقودة:

لا يزال عنوان البيتكوين الذي تم استخدامه من طرف “Stone Man” يحمل 8،999 بيتكوين غير منفقة لليوم، والتي لا يمكن لأحد الوصول إليها.

ليس ذلك فحسب، بل كانت المحفظة تتلقى معاملات صغيرة غير مبررة على مر السنين، وآخرها بتاريخ 22 أبريل من هذا العام.

قد تكون هذه المعاملات بمثابة “هجمات غبار” وهي طريقة يستخدمها المتسللون لتعريف حاملي البيتكوين على الأرجح، وذلك من خلال إرسال كميات صغيرة من البيتكوين تسمى “الغبار” إلى عناوين مختلفة يأمل الفاعلون من خلالها لتتبع تلك العملات.

اقرأ أيضا:

لماذا سيستغرق البيتكوين وقتا طويلا قبل أن يحتل مكان الدولار ؟

طريقة احتيال جديدة تدور حول البحث عن المفاتيح الخاصة الضائعة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock