تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تعرف على قصة إنقاذ بينانس لأحد المستثمرين من فقدان 30 ألف دولار في عملية احتيال

تتسارع وتيرة نمو سوق الكريبتو وبمثل السرعة تتسابق العمليات الإحتيالية للظفر بأموال المستثمرين والوافدين لهذا السوق الفتي.

مؤخرا ساعدت منصة بينانس مستثمر على استرداد 200,000 يوان (حوالي 30,000 دولار) التي فُقدت بعد أن وقع المستخدم ضحية عملية احتيال تظاهر من وراء العملية بأنه يقوم بتقديم العوائد الناتجة عن أحد مشاريع “yield farming”.

وفقا لمنصة بينانس، فإن أحد المستثمرين قام ببعض الأبحاث حول أحد المشاريع وخَلُص إلى أنه يمكنه جني بعض المال عن طريق “yield farming” في أحد المشاريع التي تعد بتقديم عوائد نسب كبيرة بعد إيداع الأموال فيها.

في اليوم التالي، استيقظ هذا المستثمر ليجد أن الموقع الإلكتروني للمشروع لم يعد متاح وأن حسابات المشروع على وسائل التواصل الاجتماعي قد اختفت.

نُقل عن المستخدم قوله:

أردت فقط كسب عوائد عالية في وقت قصير حتى أتمكن من إنفاقها.

ولم أدرك أنها كانت بداية لكارثة.

وفقا لبينانس فإن هذا المستثمر عمل في مجال التمويل التقليدي وأعتقد أن أسواق العملات المشفرة مثل أسواق التمويل التقليدي، وأنه لا يوجد عمليات احتيال ولن يحدث شيئا لأمواله.

من الجدير بالذكر أن “yield farming” هو إتجاه حديث في مجال التمويل اللامركزي (DeFi) الحديث أيضا، حيث يتلقى المستخدمون مكافآت رمزية عند تفاعلهم مع البروتوكولات اللامركزية.

بمجرد أن أدرك المستخدم أنه أمام عملية احتيال، قام بالتواصل مع أفراد آخرون عبر الإنترنت للعثور على حالات مثله وقعوا ضحية إحتيال لنفس المشروع.

وسرعان ما ألتف العديد من المستثمرين حول نفس القضية ليبحثوا عن من يقف وراء عملية الاحتيال وتتبع الأموال المسروقة.

وفقا لأحد المستثمرين فإن تتبع المشروع قادهم إلى مخطط إحتيالي أنشأه مستخدم من سنغافورة وأن الأموال المسروقة تم إيداعها عبر 10 عناوين مختلفة نحو منصة بينانس لتداول العملات الرقمية المشفرة.

للعلم سبق وأن تعرضت منصة بينانس لدعوى قضائية من قبل شركة Fisco اليابانية التي أتهمتها بأنها تسهل عملية غسيل الأموال والتي قدرت الأموال المغسولة بنحو 9 مليون دولار.

حيث جاءت الدعوى القضائية في 33 صفحة أخبرت فيها شركة Fisco أن إجراءات معرفة عميلك KYC التي تفرضها منصة بينانس متراخية ولا ترقى لمستوى معايير الصناعة.

وأضافت شركة Fisco أن بينانس تسمح بتداول ما يصل إلى 2 بيتكوين دون الحاجة لتقديم المعلومات الشخصية KYC.

ويبدو أن المحتالين محور مقالنا يريدون الاستفادة من هذه الميزة لغسل ما تم الاحتيال به من أموال الضحايا.

لكن بينانس هذه المرة أغلقت عن الأموال بعد تلقيها لرسائل مختلفة من المستخدمين ضحايا العملية الاحتيالية، إلى جانب سجلات الشرطة للتحقق من المعلومات.

وبذلك منعت الأموال المسروقة من التحرك وردها لأصحابها الأصليين الذين وقعوا ضحية الاحتيال.

أضافت بينانس في منشورها أن منع الاحتيال في سوق الكريبتو هو مبادرة مشتركة يجب على جميع اللاعبين في مجال العملات الرقمية المشاركة فيها.

اقرأ أيضا:

تحديد موعد جديد لإعادة أموال المتضررين من اختراق منصة Mt. Gox لتداول العملات الرقمية … التفاصيل هنا

بينانس تعلن عن الاستثمار في ستة مشاريع تمويل لامركزي DeFi … تعرف عليها

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock