تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تعاون قبيلتان في البرازيل لإنشاء عملة رقمية خاصة بهما لمحاربة الاستبعاد الحكومي

وجدت العملات الرقمية طريقها للشعوب التي لاتملك حسابات بنكية سواء لبعدها الجغرافي عن المدن أو لأسباب أخرى، حيث تسمح العملات الرقمية لجميع سكان العالم باستخدامها دون ضرورة امتلاك حساب بنكي أو تدخل طرف ثالث.

مؤخرا اتفقت قبيلتان أصليتان من المنطقة الشمالية للبرازيل على توحيد قواهما لإنشاء عملة رقمية مشفرة لإنقاذ مستقبلهما والحصول على دخل لائق بعد ظهور عدم الاهتمام من حكومة البرازيل.

وبحسب المصدر فإن القبيلتان كان بينهما تنافس شديد في السابق بين الأجداد.

يُعرف الرئيس البرازيلي “جاير بولسونارو” بتعليقاته المهينة وربما العنصرية أحيانا ضد الشعوب الأصلية في البلاد، حيث أكد مرارا وتكرارا أن أي اهتمام بأراضي السكان الأصليين وثقافتهم هو إهدار للموارد.

وكان لـ “جاير بولسونارو” تصريحات معادية ضد القبائل التقليدية حيث أخبر صحيفة “Correio Brasiliense” البرازيلية في وقت سابق بالقول:

أنه من المؤسف جدا أن سلاح الفرسان البرازيلي لم يكن بنفس كفاءة سلاح الفرسان الأمريكي، الذي قضى على جميع الهنود

وخلال إدارته ورئاسته، عمل بنشاط على تقليص الفوائد القانونية للشعوب الأصلية.

ما تحاول حكومة البرازيل تشتيته، العملة الرقمية توحده:

ليس من المستغرب أن تتحد القبائل المتنافسة بين الأجداد لمواجهة عدو مشترك.

لكن من المدهش حقا أن تكون العملة الرقمية المشفرة هي العامل الموحد لهذه الشراكة.

حيث أن العملة الرقمية المشفرة تمثل أحدث صيحات التقنية بينما القبائل البرازيلية تمثل الأصالة والتقاليد القديمة بمعنى إجتماع الحداثة مع الأصالة.

العملة المشفرة التي أنشأتها القبائل هي عملة رقمية تسمى “OYX”.

تم إنشاء العملة الرقمية من قبل رجل الأعمال “إلياس أويكساباتين سوروي” ومن المخطط إصدار 100 مليون عملة “OYX” بسعر بيع أولي قدره 10 ريال برازيلي (أقل بقليل من 2 دولار) لكل منها.

ستسمح العائدات للقبائل بالحصول على الأدوات التي يحتاجونها للعيش.

وستعود الفوائد على قبائل “سوروي بايتر” و “سينتاس لارغاس” وتنتشر هذه القبائل في ولايتي “روندونيا” و”ماتو جروسو”.

العملة الرقمية المشفرة جيدة تقنيا وسياسيا:

تتمثل إحدى الأفكار الكامنة وراء إصدار عملة رقمية في سهولة تدقيق التبرع ومنع الممارسات الفاسدة.

حيث يمكن للمانحين أن يكونوا واثقين من أن أموالهم تحقق الهدف الذي يبحثون عنه.

بالإضافة إلى ذلك يمكن للناس أن يعرفوا بالضبط المبلغ الذي تلقوه وما تم إنفاق الأموال عليه.

تحتوي الورقة البيضاء الخاصة بالعملة الرقمية “OYX” على عنصر من عناصر الاحتجاج السياسي، حيث تشير الورقة البيضاء إلى مواجهة حكومة ترفض دعم شعبها، وتنظيم أنفسهم لإنشاء اقتصادهم المستقل، وكمقتبس من الورقة البيضاء ما يلي:

بدون مساعدة الحكومة لمواجهة وباء كوفيد -19 و الملاك غير الشرعيين في المنطقة، تشكل “سوروي بايتر” و “سينتاس لارغاس” مجموعة من حوالي 4000 شخص يكافحون من أجل الدخل الثابت والحد الأدنى من الظروف المعيشية.

لقد تركتنا الحكومة الفيدرالية بمفردنا خلال جائحة فيروس كورونا.

البلوكشين هو سلاحنا اليوم ، و OYX هو الوسيلة لشن هذه الحرب والفوز بها دون إراقة دماء.

لن يقبل شعب سينتا لارغا وسوروي الخضوع لسياسات هذه الحكومة.

تم إطلاق العملة المشفرة خلال حدث “Blockchain Connect” في البرازيل.

تدرس البرازيل بالفعل إطلاق عملتها الرقمية الخاصة بها والمتوقعة أن تكون في تاريخ ما في عام 2021.

كما أن نظام الدفع الجديد PIX أصبح الآن مباشرا ويعد بمعاملات فورية، شبه مجانية، بين البنوك على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

اقرأ أيضا:

هل البيتكوين متوافق من الناحية الفنية مع التبني العالمي ؟

مشروع Tezos يكشف عن تحديث جديد من شأنه تخفيض رسوم المعاملات بنسبة 75%

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock