تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

أحد البنوك الصينية الكبيرة تضيف خيار بيع سندات رقمية مقابل البيتكوين

أطلق بنك التعمير الصيني، الذي يعد أحد أكبر البنوك الصينية، يوم أمس ما يسميه “أول سندات مدرجة في البورصة مبنية على البلوكشين”.

ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن هذه السندات الرقمية يمكن شراؤها مقابل كل من البيتكوين والدولار.

وفقا للتقرير، ستحقق السندات فائدة سنوية تبلغ حوالي 0.75٪ وسيتم تدويرها كل ثلاثة أشهر، وهي عملية يتم من خلالها إغلاق الأوراق المالية الحالية ووضع قروض جديدة.

يتم تسهيل العملية من خلال الفرع الخارجي لبنك التعمير الصيني الموجود في المركز المالي الماليزي “لابوان” وسيتم إدراج العرض الجديد في بورصة “Fusang” والتي ستسمح بتداول العملات المشفرة بالإضافة إلى العملات الورقية.

صرح السيد “فيليكس فينج كي” المسؤول الرئيسي في الفرع الماليزي للبنك بالقول:

العرض الجديد هو أول سندات دين مدرجة علنا على البلوكشين.

كما أوضح “هنري تشونغ” الرئيس التنفيذي لشركة “Fusang” بالقول:

إن السندات تشبه الودائع المصرفية ولكنها تقدم عوائد أكبر من معظم الودائع الأخرى.

من وجهة نظرنا، نحن نتلقى الودائع المصرفية، وهو عملنا الأساسي.

كما أكد “ستيفن وونغ” كبير محللي العمليات والاستراتيجيات المالية في الفرع الماليزي لبنك الصين للتعمير، أن البنك لا يتعامل بعملة البيتكوين أو العملات الرقمية المشفرة.

ويستثني البنك كل من المقيمين في الولايات المتحدة والصين والمقيمين في إيران وكوريا الشمالية، غير هذه الدول ستكون السندات الرقمية متاحة للمستثمرين من جميع أنحاء العالم.

يخطط البنك لجذب ما يصل إلى 3 مليار دولار من مبيعات عروضه الجديدة.

تم إطلاق السندات الرقمية يوم أمس بينما سيبدأ تداولها غدا الجمعة 13 نوفمبر، وفقا لبورصة “Fusang”.

كما ذكرنا في بيتكوين العرب في الشهر الماضي، باع بنك تايلاند ما قيمته 1.6 مليار دولار من سندات الادخار الحكومية القائمة على البلوكشين في أسبوع واحد فقط منذ إطلاقها.

بنك تايلندي و IBM يعقدان شراكة لإطلاق اول سندات ادخار حكومية قائمة على البلوكشين

اقرأ أيضا:

المعهد الإسلامي للبحث والتدريب السعودي يدخل عالم البلوكشين عبر شراكة جديدة

دورات لتعلم تقنية البلوكشين بشكل مجاني عبر الأنترنت

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock