تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار البيتكوين

بيع أكثر من 231 ألف بيتكوين … هل يستطيع سوق الكريبتو استيعاب ذلك ؟

في الأسبوع الماضي، تم إرسال أكثر من 231 ألف بيتكوين أي ما يعادل حوالي 2.54 مليار دولار و 3.5 مليون ايثيريوم أي ما يعادل قيمة 1.05 مليار دولار للحصول على أرباح تزيد عن 25 في المائة، وفقا لأحدث تقرير صادر عن شركة تحليل البلوكشين Chainalysis.

السوق حاليا في وضع صاعد، حيث يتم تسعير عملة البيتكوين بأكثر من 11500 دولار وهو أعلى سعر تم تسجيله منذ شهر أغسطس 2019، والذي يمثل نسبة تزيد عن 70% منذ بداية العام حتى الآن.

بينما تستعيد عملة البيتكوين أكثر من 200% من قيمتها منذ انخفاضها إلى 3800 دولار في شهر مارس الماضي، شهد السوق ارتفاع عملة الايثيريوم أيضا إلى أعلى مستوى لها منذ عامين.

والسؤال الذي يطرح نفسه في الوقت الحالي وبعد عمليات البيع الواسعة، هل يمكن للسوق استيعاب مثل هذا البيع المكثف؟

التصفية وتحقيق الربح أمر طبيعي:

إذا ارتفع أي أصل بنسبة 25 في المائة، فإن المستثمرين، الذين ليسوا “جشعين”، يتطلعون عموما إلى تصفية ممتلكاتهم.

يقوم البعض بإعادة استثمارها في الأصل الذي يرونه سيحقق مكاسب مماثلة، بينما يقوم آخرون بالتنويع أو الإنفاق.

في كلتا الحالتين، لا يذكر تقرير Chainalysis المسار الذي سلكته “عملية البيع” هذه، أي إما إعادة الاستثمار، أو التنويع، أو مسار آخر، ولكنه يذكر فقط أن عمليات البيع قد حدثت.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن التقرير يذكر أنه تم إرسال العملات المشفرة المعنية، لكنه لم يذكر وجهتها.

نظرا لأن التقرير يرى في عملية إرسال البيتكوين والإيثيريوم في الوقت الحالي بغرض تحقيق المكاسب، فمن المحتمل أيضا أنه تم إرسال العملات المشفرة للتصفية، إما من خلال منصات التداول أو طرق أخرى.

حيث كشفت البيانات من Chainalysis أن تدفق البيتكوين إلى منصات التداول شهد أرقام قياسية في الشهر الحالي شهر أغسطس،بمستوى أعلى من متوسط ​​90 يوم.

المصدر: Chainalysis

تشبه هذه الزيادة في تصفية المقتنيات ما حدث في شهر فبراير 2020، وهو ذات الوقت الذي ارتفعت فيه عملة البيتكوين بأكثر من 10000 دولار لأول مرة في السنة الجارية.

ومع ذلك، بعد شهر من هذا الارتفاع، انخفضت عملة البيتكوين إلى ما دون 4000 دولار، وأكثر من ذلك بسبب انهيار سوق الأسهم وآثاره اللاحقة على سوق البيتكوين.

في هذا الصدد أشار التقرير:

هذا مبلغ مشابه لما تم إرساله في منتصف شهر فبراير 2020 عندما كانت الأسعار ثابتة وقريبة من المستويات الحالية.

حيث انخفضت الأسعار بعد منتصف فبراير، لكن السوق استوعب هذا العرض الإضافي.

بالنظر إلى هذه البيانات التاريخية وحقيقة أن السعر لم يرتفع أكثر من مستوياته في شهر فبراير 2020، ولكنه يستمر الآن فوقها، فالقلق هل يمتص السوق مثل هذا العرض المفرط؟

بالنظر إلى عام 2017، ذكر التقرير أن مقدار جني الأرباح في أسواق البيتكوين، بناء على ارتفاع الأسعار، كان منخفض نسبيا.

في شهري ديسمبر 2017 ويوليو 2019، وبالرغم من بيع كمية أكبر من البيتكوين إلا أن السعر بقي شبه مستقر ولم يتأثر بصفة لحظية.

بالرغم من حقيقة أن السوق حاليا ليس عند هذا المستوى من الطلب حتى الآن.

المصدر: Chainalysis

في كل سوق صاعدة، هناك أولئك الذين يتوقعون المزيد من الارتفاع في الأسعار وهناك دوما من يقومون بالتصفية متوقعين بلوغ حدود ارتفاع الأسعار.

وفي حالة ما إذا كانت الفئة التي تقوم بالتصفية أكبر من الفئة التي تتوقع المزيد من الإرتفاع فإن السعر ينخفض.

كان هذا هو الحال قبل أسبوع عندما انخفض سعر البيتكوين، وتراجع عن مستوى 12000 دولار.

الآن وبعد أن نجا سعر البيتكوين من الانخفاض الكبير، ويتم تداول العملة بما يزيد عن 11500 دولار لمدة أسبوع منذ ذلك الحين، يجب اكتشاف مستوى جديد في قادم الأيام.

اقرأ أيضا:

مع ارتفاع سعر البيتكوين … رسوم البيتكوين تصل لأعلى مستوياتها الشهرية

معلومات حول محافظ الأجهزة الخاصة بعملة البيتكوين ونصائح حول استخدامها

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock