تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مشاريع العملات الرقمية

بعد جمعه لـ 21 مليون دولار لمنافسة الايثيريوم: ماهو مشروع NEAR Protocol ؟ وماهي أهدافه ؟

تمكن مشروع NEAR Protocol من جمع 21.6 مليون دولار في جولة تمويلية، سبق وتطرقنا للخبر في مقالة سابقة على بيتكوين العرب.

تعاني شبكات البلوكشين الكبيرة سواء الخاصة بالبيتكوين أو الايثيريوم من مشكلة قابلية التوسع.

ففي عام 2017 أنتشرت وأشتهرت لعبة “CryptoKitties” القائة على بلوكشين الايثيريوم ما أدى إلى إنسداد الشبكة، وبذلك بطء معاملات الشبكة وزيادة الرسوم.1

يتم وصف بلوكشين البيتكوين والايثيريوم بأنه بلوكشين من الجيل الأول والثاني حيث أنها ليست قابلة للتطوير بشكل كبير مثل شبكات بلوكشين الجيل الثالث.

بالنسبة لعملية التوسع في شبكات البلوكشين فكل مشروع وطريقته، بالنسبة لمشروع NEAR Protocol موضوع مقالنا فيعتمد على آلية التجزئة “sharding” التي تساعد على التعامل السريع حتى مع المعاملات الكبيرة.

ما هو مشروع NEAR Protocol ؟

مشروع NEAR Protocol، والذي معروف أيضا ويشار إليه في الغالب بإسم NEAR.

المشروع عبارة عن منصة تطوير لا مركزية مبنية على بلوكشين عام ومشترك، يوفر المشروع بيئة صديقة للمطورين.

تم إطلاق مشروع NEAR Protocol في يوليو 2018.

يقع مقر المشروع في سان فرانسيسكو، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية.

يركز NEAR بشكل أساسي على تسهيل تطوير التطبيقات اللامركزية DApps للمطورين والحفاظ عليها حتى عند توسيع نطاقها ليشمل ملايين المستخدمين.

وفقا لوصف مشروع NEAR على موقعه الرسمي:

إنه آمن بما يكفي لإدارة الأصول عالية القيمة مثل المال أو الهوية والأداء الكافي لجعلها مفيدة للأشخاص العاديين، ووضع قوة الويب المفتوح في أيديهم.

يعد البروتوكول مناسبا للمطورين لدرجة أنه يمكن حتى لغير المطورين إنشاء تطبيق لامركزي DApp بسهولة بفضل مجموعة من الأدوات الخاصة.

يوفر مشروع NEAR حزمة “OSS Stack” والتي تسمح للمطورين بكتابة عقود ذكية على البلوكشين باستخدام أي لغة، حيث يتم تجميعها إلى WebAssembly، بذلك فهو يدعم AssemblyScript و Rust…

أهداف مشروع NEAR Protocol:

يهدف مشروع NEAR إلى أن يكون أكثر الشبكات التي يمكن الوصول إليها في العالم لكل من المطورين والمستخدمين النهائيين، مع ضمان قابلية التوسع والأمان لخدمة هؤلاء المستخدمين أنفسهم.

ولجعل ذلك ممكنا، فإن مشروع NEAR يسمح ببناء تطبيقات لامركزية وتهيئة مستخدمين لإنجاز تطبيقات واسعة النطاق.

يحاول NEAR تحقيق مهمته من خلال ميزتين رئيسيتين:

  • إجماع عتبة إثبات الحصص (TPoS)
  • تصميم التجزئة الخاص Nightshade Sharding.

آلية إجماع إثبات الحصص العتبة (TPoS):

يستخدم بروتوكول NEAR آلية إجماع جديدة تسمى (TPoS) لضمان التحقق من صحة المعاملات بشكل صحيح.

وفقا لـ NEAR، تجعل TPoS من الصعب والمكلف جدا للقراصنة مهاجمة الشبكة.

الفكرة وراء أنظمة TPoS هي أن الطريقة المحددة مسبقا لإنشاء عدد كبير من المشاركين الذين يحافظون على الشبكة ستزيد من اللامركزية والأمن وستنشئ مكافأة عادلة في نظام التوزيع.

في حالة مشروع NEAR يستدعى المشاركون في الشبكة ليكونوا بمثابة الشهود، من هؤلاء يتم تخصيص جزء منهم لإنتاج الكتل والتحقق منها، وفي المقابل يتلقون مكافآت نظير ذلك.

على عكس منصات PoS الأخرى حيث يكافأ المدققون بجزء فقط من رسوم المعاملات، في مشروع NEAR يكسبون مكافآت تأتي من تضخم توريد العملات الرقمية ورسوم المعاملات ورسوم التخزين.

يجب أن يحصل جميع المدققين على قدر معين من عملات مشروع NEAR الأصلية والمسماة NEAR، والذي يمثل ضمانا ضد السلوكات غير النزيهة.

يختار بروتوكول NEAR تلقائيا أفضل المدققين من خلال مزاد في نهاية كل حقبة.

يبلغ طول كل حقبة حوالي 12 ساعة.

من خلال عملية مزاد معقدة، يختار NEAR تلقائيا العقد ذات الحصة الأكبر، مما يجعلها مؤهلة لإنشاء كتل جديدة والحصول على مكافآت.

إذا كانت الكمية المكدسة صغيرة جدا، فلن تتلقى عقدة التحقق مقعدا للتحقق وستعمل كعقدة ترحيل عادية، في انتظار المرحلة التالية.

يمكن للمدققين أيضا زيادة مكافآتهم عن طريق طلب التفويض.

Nightshade Sharding:

وفقا للنظرة العامة الفنية لـ NightShade، فإن السبب وراء الإنتاجية المنخفضة لـ البلوكشين الجيل الأول والثاني هو أن كل عقدة في الشبكة تحتاج إلى معالجة كل معاملة بشكل منفرد.

تم اقتراح العديد من الحلول لمعالجة مسألة الإنتاجية على مستوى البروتوكول، ومن بين المقترحات:

تفويض كل العمليات الحسابية إلى مجموعة صغيرة من العقد القوية، وتلك التي تحتوي على كل عقدة في الشبكة تقوم فقط بمجموعة فرعية من إجمالي حجم العمل، مثل المستخدمة من قبل مشاريع Solana و Algorand.

لكن الإنتاجية لا تزال محدودة بما يمكن لآلة واحدة معالجته.

هناك طريقة أخرى تسمى التجزئة Sharding حيث يتم تقسيم العمل بين جميع العقد المشاركة.

في آلية التجزئة بدلا من تشغيل بلوكشين واحد، يتم استخدام عدة سلاسل بلوكشين.

كل جزء له مجموعة أدوات للتحقق الخاصة به.

في مشروع NEAR يستخدم تصميم تجزئة فريد يسمى “Nightshade” حيث قام الفريق بنمذجة النظام على أنه بلوكشين واحد.

بحسب ماجاء في بيان شركة NEAR حول تقنية “Nightshade”:

في Nightshade، قمنا بنمذجة النظام على أنه بلوكشين واحد، حيث تحتوي كل كتلة بشكل منطقي على جميع المعاملات لجميع القطع، وتغيير الحالة الكاملة لجميع القطع.

بينما فعليا، لا يقوم أي مشارك بتنزيل البلوكشين الكامل أو الكتلة المنطقية الكاملة.

بل وبدلا من ذلك، يحتفظ كل مشارك في الشبكة بالحالة التي تتوافق مع الأجزاء التي يقوم بالتحقق من صحة معاملاتها فقط، ويتم تقسيم قائمة جميع المعاملات في الكتلة إلى قطع، حيث كل قطعة واحدة تمثل جزء من الكتلة.

في الختام ننبه بأن مشروع NEAR Protocol والذي يدير العملة الرقمية NEAR هذه الأخيرة لم تنزل بعد وغير مدرجة في أي منصة بما فيها UNISWAP.

لذا يجب الحذر من العملات المزيفة والمحتالة التي تحمل نفس الإسم وتوهم المستثمرين بأنها تابعة لمشروع NEAR Protocol.

اقرأ أيضا:

بالصور … شرح كيفية إدراج عملة رقمية للتداول على UniSwap

دليل كامل حول ماهية صندوق تداول مؤشرات البيتكوين ETF وكيف يعمل ؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock