تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

بعد انهيار سعر البيتكوين مؤخرا … كيف سيؤثر انقسام البيتكوين القادم؟

تفصلنا حوالي 50 يوم عن الحدث المهم القادم بالنسبة للبيتكوين ومنظومة عمله.

حيث سيتم خفض مكافأة البيتكوين الموجهة للمعدنين إلى النصف.

يرى العديد من المحللين بأن الإنقسام وعلى مر السنوات الماضية أُعتبر حدثا إيجابيا صعوديا حيث في العادة يصعد سعر البيتكوين بعد حدوث الإنقسام لكن دون مواعيد وتواقيت محددة.

ويبدو أن الإنقسام الثالث القادم غير جميع الانقسامات السابقة حيث انهار سعر البيتكوين مؤخرا ووصل لمستويات قياسية في الهبوط في سنة 2020.

حيث هبط سعر البيتكوين من 9000 دولار إلى 4500 دولار الأسبوع الماضي.

مما أثار عدة تساؤلات حول قيمة البيتكوين كأصل وملاذ آمن.

وعليه وفي مثل هذه الظروف الصعبة كيف سيكون تأثير انقسام البيتكوين القادم على سعر البيتكوين.

سنسرد فيما يلي آراء بعض المحللين وعمال التعدين والمستثمرين حول الأثر الممكن توقعه من عملية الإنقسام، والذي قام المصدر بجمعها في مكان واحد.

انقسام البيتكوين: حدث صعودي

وفقا للانقسامات السابقة، الإنقسام الأول والثاني (2012، 2016) فقد شهد سعر البيتكوين ارتفاع كبير في قيمته في الفترات السابقة.

مع بعض التقلبات الشديدة في معدل تجزئة تعدين البيتكوين أو ما يعرف بالقوة الحاسوبية لعمال التعدين الذين يشغلون شبكة البيتكوين.

كان النصف الأول من عملات البيتكوين في الغالب حول البروتوكول الذي يثبت نفسه ويؤسس العملة المشفرة كأصل رقمي نادر بحف.

وقد انتقل من قوة إلى قوة في الأشهر اللاحقة.

في حين أن النصف الثاني أدى إلى نوبة من التقلبات، لكن السعر أنهى العام عند أعلى مستوى تاريخي.

لكن هذا الانقسام الثالث، يختلف عن النصفان السابقان في عدة جوانب.

وفقا لـ “ماثيو جراهام” الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمار الصينية “جينو كابيتال والذي صرح بما يلي:

سيعقب النصف الثالث انخفاضا حادا في الأسعار، ناهيك عن الأضرار الهائلة التي طرأت على البيتكوين باعتباره أصولا لا علاقة لها بالملاذ الآمن.

كما لو أن هذا ليس كافيا، هناك أيضا مشكلة منتظرة.

سيتم ضرب عمال تعدين البيتكوين مرتين

سيؤثر انقسام البيتكوين بالفعل على عمال تعدين البيتكوين، حيث سيؤدي أدى إلى خفض تدفقات عائداتهم إلى النصف.

لكن الصدمة المفاجئة لسعر البيتكوين تعني أن الأمور ستكون أسوأ أربع مرات.

جاء رأي “روس ميدلتون” المدير المالي لشركة تبادل العملات الرقمية “DeversiFi” كما يلي:

لقد انخفض سعر البيتكوين إلى مستوى حيث لا يزال فقط عمال التعدين الأكثر كفاءة رابحين.

إذا لم يرتفع سعر البيتكوين قبل النصف، فمن الممكن أن تنهار الأسعار حيث يستسلم عمال التعدين غير الفعالين ويبيعون مخزونهم في السوق

كان السوق بأكمله يراهن على ارتفاع صعودي محتمل للبيتكوين بعد اقتراب الإنقسام.

لكن فيروس كورونا غير العديد من الأمور.

صرح “بانكاج بالاني” الرئيس التنفيذي لشركة دلتا للصرافة بالقول:

كان عمال التعدين يخزنون البيتكوين متوقعين أن يرتفع السعر إلى النصف.

لقد رأينا عمال التعدين يراكمون ما بحوزتهم منذ الربع الثالث من العام الماضي.

في غضون 50 يوم، سيحصل عمال التعدين على نصف كمية البيتكوين، ولن يتمكنوا من بيعها إلا بنصف السعر الذي كانت عليه قبل أكثر من شهر بقليل.

ليس من المستغرب إذن أن يكون عدد كبير من عمال التعدين قد باعوا أو تخلصوا من معداتهم.

لأن النشاط لم يعد مربح.

ليكون نشاط التعدين مربح في المتوسط، يجب على الأقل أن يصل سعر البيتكوين لـ7400 دولار.

قال “Mati Greenspan” مؤسس موقع تحليلات الكريبتو “Quantum Economics”:

في حين أن استسلام عمال التعدين يقلل من معدل التجزئة، فإنه يسمح أيضا للاعبين الجدد بدخول السوق.

أي طالما يمكنهم العثور على ما يكفي من أجهزة التعدين وتوفر الكهرباء بسعر رخيص الثمن.

بينما وبالنسبة لـ “Bal Balani” لا يوجد سبب للقلق، حيث صرح:

على الرغم من أن جزء كبير قد استسلم مع النزول للأسفل، إلا أنه لا يزال هناك بعض الإمدادات في النظام.

وافق “أرتور شباك” مدير العمليات في منصة تبادل العملات الرقمية تعمل بتقنية الند للند على التصريح السابق، وقال:

ما زلنا نرى أن قوة التجزئة لم تنخفض لذا لم يقم عمال المناجم بإيقاف تشغيل أجهزتهم،

بمجرد انتهاء الجائحة، سنرى الثقة ويمكن للناس نتوقع النمو الشامل.

ولكن قد لا يكون ذلك لفترة من الوقت.

البيتكوين والملاذ الآمن:

ما يبدو مؤكدا هو أنه في الفترة التي سبقت النصف الثالث، تغيرت النظرة تجاه البيتكوين.

لم يمض وقت طويل بعد ولادة العملة المشفرة، تطورت روايات جديدة حولها.

أصبح الذهب الرقمي ومخزنا للقيمة وتحوطا ضد النظام المالي أهم التسميات التي تطلق على عملة البيتكوين.

صرح “Anthony Pompliano” حول البيتكوين في وقت سابق قائلا:

إن البيتكوين في طريقها لتصبح العملة الاحتياطية العالمية التالية

لكن انهيار الأسعار الأخير يضع هذه الروايات موضع تساؤل.

صرح السيد “بيتر شيف” الرئيس التنفيذي لشركة “Euro Pacific Capital”:

الذهب بالتأكيد انخفض بنسبة 2.5٪ اليوم، لكن البيتكوين انخفض بنسبة 25٪، أو عشرة أضعاف.

هل هذا ذهب رقمي حقا؟ _التغريدة نشرت في 12 مارس 2020.

بينما خالف “بيتر شيف” السيد “تايلر وينكليفوس” المؤسس المشارك لمنصة تبادل العملات الرقمية Gemini، في 14 مارس بالقول:

إذا لم يكن البتيكوين عبارة عن ذهب 2.0، فما هو؟

إن حقيقة أنها لا تتصرف بالطريقة التي قد تتوقعها تؤكد فقط على أن الوقت مازال مبكر.

وأضاف:

إن البيتكوين ليس تحوطا ضد الأوبئة، بل هو تحوط ضد الأنظمة الورقية.

صدمة الطلب السلبية المفاجئة في الاقتصاد العالمي ستؤثر على كل الأصول، بما في ذلك الذهب، على المدى القصير.

انقسام البيتكوين للنصف اللحظة الحاسمة:

يمثل الدخول إلى النصف، وتناقص عوائد عمال التعدين، إلى جانب انهيار سوق الأسهم الوحشي تحديا كبيرا للبيتكوين.

قال “هاري هالبين”، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة “Nym Technologies”:

سيخبرنا النصف في مايو أكثر عما إذا كانت البيتكوين ملاذا آمنا حقا بعد الانهيار الذي تحركه الهالة للبنوك الورقية.

من الصعب معرفة ذلك الآن.

لكنها قد تبشر أيضا بلحظة حاسمة للتكنولوجيا.

من الواضح أننا نعيش فترة تغير غير مسبوقة.

تراجع الثقة في المؤسسات العامة، زيادة اللامركزية، العمل من المنزل، ضعف هيمنة الدولار الأمريكي.

قال “ماثيو جراهام” إن التسهيل الكمي الهائل والتحفيز النقدي هو في الحقيقة ما مهد لظهور عملة البيتكوين في المقام الأول.

وأوضح بالقول:

معظم العالم يواجه أكبر تحد له منذ الظروف التي ولدت واحدة من أعظم التجارب الاقتصادية في التاريخ الحديث

لهذا السبب فإن المستقبل الذي يندفع نحونا هو وقت فرص غير مسبوقة.

نرى أسباب وشروط وجود البيتكوين تتكرر في عناوين الأخبار حرفيا كل يوم.

ويبدو أن غراهام من المؤمنين بمستقبل البيتكوين ويتفائلون بصعوده مستقبلا، على الرغم من الظروف المثيرة للقلق لعمال تعدين البيتكوين وما ينتظرهم وفقدان الثقة في اعتبار ال​​بيتكوين كمخزن للقيمة، والتحوط ضد الاقتصاد العالمي.

لكن بالرغم من كل ذلك لا يزال البعض لديهم إيمان بالبيتكوين.

اقرأ أيضا:

مايكل نوفوغراتز يحذر من ثلاث أخطاء شائعة يرتكبها متداولي العملات الرقمية المشفرة

تعرف على العملات الرقمية المسروقة في عام 2019

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock