تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

انقسام البيتكوين … جولة تعريفية وأهميته لصناعة الكريبتو

لا يوجد سوى “لوحة موناليزا” واحدة والرسام الذي يقف وراءها توفي ما يعني أن اللوحة لن تتكرر وستظل نادرة.

تقريبا تتميز أغلب الأشياء القيّمة بالندرة مثل الذهب.

جرى تصميم البيتكوين ليحمل سمة الندرة أيضا، من المقرر أن يحدث انقسام مكافأة البيتكوين المعروفة أيضا باسم “Halving” في وقت ما في مايو عام 2020.

لفهم ذلك، يجب أن نفهم النظرية الكامنة وراء عرض البيتكوين.

جولة تعريفية حول انقسام البيتكوين

تعتبر التكنولوجيا خلف شبكة البيتكوين هي تقنية ثورية لأنها أثبتت – ولأول مرة – كيف يمكن أن يكون شيء رقمي بالكامل وبشكل لامركزي.

هذا العرض المحدود هو أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع سعر البيتكوين من لا قيمة له منذ 10 سنوات إلى سعر وصل لغاية 20.000 دولار لكل عملة في أوقات ذروته.

علاج المشكلة

تم إنشاء العملات الورقية مثل الدولار الأمريكي في البداية مع قواعد ثابتة – لإنشاء دولار أمريكي واحد، وكانت الحكومة الأمريكية بحاجة إلى الحصول على قدر معين من الذهب في احتياطياتها.

كان هذا يعرف باسم المعيار الذهبي.

بمرور الوقت، تآكلت هذه القواعد كاقتصادات حديثة، خلال فترات من عدم اليقين المالي الشديد مثل الكساد العظيم والحرب العالمية الثانية طُبعت المزيد من الأموال للمساعدة في تحفيز الاقتصادات المتعثرة.

هذا التغيير في الاستراتيجية هو بالضبط الشيء الذي أراد “ساتوشي ناكاموتو” مؤسس البيتكوين تجنبه.

حيث رأى “ساتوشي ناكاموتو” أن هذا الضخ في عرض النقود الورقية يمكن أن يكون له آثار كارثية على الاقتصاد، وبالتالي صنع الكود الذي يمنع أي طرف من أن يكون قادرا على طباعة المزيد من عملة البيتكوين.

ما هو انقسام البيتكوين؟

عملة البيتكوين مضمنة بحد أقصى للعرض يقدر بـ 21 مليون عملة بيتكوين (BTC).

يتم إنشاء البيتكوين من خلال عملية تعرف بإسم “عملية التعدين” كمكافآة عن كل كتلة يتم اكتشافها.

يقوم كل من يعمل التعدين بعمل صيانة وتأمين شبكة البيتكوين وكمكافأة يقوم النظام بإرسال وحدات جديدة من عملة البيتكوين لهم.

ومع ذلك، تقريبا كل أربع سنوات، تقسم مكافأة التعدين إلى النصف.

كل نصف يقلل من معدل البيتكوين الجديد المعدن الذي يدخل في العرض حتى لا يتم إنشاء المزيد من البيتكوين الجديد على الإطلاق في عام 2140.

من الذي اخترع انقسام مكافأة البيتكوين؟

تمت برمجة انقسام البيتكوين في كود البرمجي للبيتكوين بواسطة “ساتوشي ناكاموتو”.

تعد هذه الآلية البسيطة للغاية لتقليل إجمالي العرض بمرور الوقت أحد الأسباب الرئيسية لقيام البيتكوين وتصبح له قيمة كأكبر العملات المشفرة في العالم.

ومما كتبه ناكاموتو في ورقة عمل البيتكوين:

الشبكة القوية تكمن في بساطتها غير المنظمة.

انقسم البيتكوين تاريخيا

  • 2009 – تبدأ مكافآت تعدين البيتكوين بسعر 50 بيتكوين لكل كتلة.
  • 2012 – تم خفض مكافآت التعدين إلى 25 بيتكوين.
  • 2016 – في النصف الثاني، انخفضت مكافآت التعدين إلى 12.5 بيتكوين.
  • 2020- انقسام البيتكوين للنصف الثالث لتنخفض مكافآت التعدين إلى 6.25 بيتكوين.
  • 2140 – يحدث النصف الأخير 64 ولن يتم إنشاء أي عملة بيتكوين جديدة على الإطلاق.

من المفترض أن تكون عملة البيتكوين لا مركزية نظرا لأن البيتكوين لا يتحكم فيه شخص واحد أو مجموعة واحدة، لكن يجب أن تكون هناك قواعد ثابتة حول كيفية إنشاء البيتكوين وكيفية إصدارها.

من خلال كتابة حدث إمداد وخفض البيتكوين إلى النصف، فإن النظام النقدي لعملة البيتكوين يتم تعيينه بشكل أساسي ومن المستحيل تغييره عمليا.

هذا “الغطاء الصلب” يعني أن البيتكوين هو نوع من “الأموال الصعبة” مثل الذهب، والذي لديه إجمالي عرض مستحيل عمليا تغييره أيضا.

ماذا يحدث لمن يعمل في التعدين؟

يجب أن يستخدم كل من يعمل في التعدين مواردهم الثمينة للحفاظ على شبكة البيتكوين، ولكن ماذا يحدث عندما يتم تخفيض مكافآتهم إلى النصف؟ نظرا لأن “النصف” يقلل من مكافآت التعدين، فسيتم أيضا تقليل الحافز للعاملين في العمل على شبكة البيتكوين بمرور الوقت، مما يعني انخفاض عدد من يعمل في مجال التعدين وأمن أقل للشبكة.

من أجل تعويض من يعمل في التعدين بشكل صحيح في المستقبل، يجب أن يرتفع سعر البيتكوين أو رسوم المعاملة لتلبية طلبات المعدنين.

كيف يمكن الاستفادة من انقسام البيتكوين؟

وفقا لقوانين العرض والطلب، فإن عرض البيتكوين المتناقص سيؤدي حتما إلى زيادة الطلب عليه، مما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.

يرى البعض أن أفضل طريقة للاستفادة من هذا بالطبع هي بشراء البيتكوين لكن لا يوجد أي شيء يؤكد الإرتفاع من عدمه في أي وقت قريب.

المستقبل

قد يكون لإنقسام عملة البيتكوين تأثير كبير على سعر البيتكوين وفقا لبعض “الخبراء”.

ابتكرت شركة “Digital Asset Research” شركة الأبحاث التي تركز على العملة المشفرة نموذج تنبؤ يحدد بيتكوين بأكثر من 60،000 دولار بعد النصف القادم في مايو 2020.

وذهب بنك ألماني إلى أبعد من ذلك و تنبأ بسعر 90،000 دولار لكل بيتكوين بعد مايو 2020.

ولكن الحقيقة هي ، لا أحد يعرف ذلك بشكل مؤكد.

اقرأ أيضا:

رأي: ما هو سبب تفاؤل “توماس لي” بشأن عملة البيتكوين وتوقع ارتفاعها في سنة 2020

التوأمان “وينكلفوس”: هذا رأينا في انقسام البيتكوين القادم (Halving)

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock