تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

انتهاء حدث انقسام مكافأة تعدين البيتكوين … أبرز التعليقات حوله

منذ بداية السنة الجديدة 2020 والحديث قائم حول حدث انقسام مكافأة تعدين البيتكوين وما سيكون تأثيرها.

حدث الإنقسام أخيرا وتم خفض المكافأة التي يحصل عليها معدنو البيتكوين من 12.5 بيتكوين إلى 6.25 بيتكوين.

تشير النظرية الاقتصادية المتعلقة بالعرض والطلب إلى أنه نظرا لأن عمال التعدين لا يتلقون سوى نصف كمية البيتكوين الجديدة لنفس العمل، فإنهم بذلك لن ينتجوا سوى نصف الكمية، مما يحد من المعروض من البيتكوين الجديد، وببقاء نفس الطلب فإن السعر سيرتفع، كنتيجة لزيادة الطلب ونقص العرض.

قبل أيام من حدوث الإنقسام كان البيتكوين قد هبط لمستويات دنيا لبرتفع بعدها من 4500 دولار إلى 10 آلاف دولار بزيادة بنسبة 122%، ما جعل العديد  من المحللين يتكهنون بصعود صاروخي مع الإنقسام لكن  بدلا من ذلك عاود البيتكوين الانخفاض والهبوط لمستوى 8700 دولار والأن يتداول بسعر 9000 دولار.

وبالنظر من زاوية أخرى نجد ان حدث الإنقسام لم يحدث الكثير من الضجة والجلبة حيث انخفضت ايرادات التعدين اليومية من 15 مليون دولار إلى 8 مليون دولار وانخفض السعر لغاية 8400 دولار قبل أن يعاود الصعود لما هو عليه الأن.

إذ لو كان الحدث يتعلق بمؤسسة مالية مركزية مثلا وتم اخبار مصرفيها بأن عائداتهم ستخفض للنصف كل أربع سنوات لوجد ومع اقتراب الانخفاض الفوضى وأعمال الشغب ومظاهرات تنادي برفض التخفيض لكن يبدو أن عمال التعدين أكثر وعيا بما يتعاملون معه ويعرفون جيدا آلية البيتكوين وموافقون عليها مثل ما هي، وما سطرت لأجله.

قبل النصف، في 8 مايو، قال”بانكاج بالاني” الرئيس التنفيذي لشركة “دلتا” للصرافة:

التجار صعوديون للغاية في النصف مع توقع الكثير أن تخترق البيتكوين علامة 11000 قبل النصف.

ولكن بعد النصف، قال إنه رأى كل هذا قادما، وفسر ذلك بالقول:

كان انقسام مكافأة البيتكوين إلى النصف، مثلما هو متوقع منها، هادئة فيما يتعلق بالسعر ومعدل التجزئة، مع إمكانية ظهور التأثير الحقيقي خلال الأسابيع والأشهر المقبلة

بينما أخبر “فيكتور بونين” العامل في شركة “Bison Trails”:

الإجماع الاجتماعي حول السياسة النقدية للبيتكوين قوي وحقيقة أنه لم يكن هناك حتى زقزقة من عمال التعدين، وهذا النصف يشير إلى أن النظام يعمل بالفعل”.

الإنقسام مازال يعتبر حدثا ضخما:

وجد “سينجين دافيد جونغ” العضو المنتدب للاحتياطي النقدي الدولي، أن عملية الانقسام جذابة على الرغم من ذلك، وصرح بالقول:

لقد كان الحدث مثيرا للغاية، حيث كان لديك هذا الحدث المؤكد للغاية على خلفية كل هذه الفوضى السوقية.

إن عدم الاستقرار المالي والتسهيلات الكمية هي الوقود الصاروخي لإنطلاق البيتكوين الحتمي عبر أعلى مستوياته التاريخية خلال العام المقبل.

بينما عبر “راي يوسف” الرئيس التنفيذي لموقع Paxful للتداول من نظير إلى نظير، على رأيه مسلطا الضوء على مجتمع الكريبتو، وأخبر قائلا:

روح ووحدة مجتمع البيتكوين فريدة.

كانت الطبقة البشرية هي التي جلبتني أنا وشريكي المؤسس إلى البيتكوين، ومن الجيد رؤيتها مرة أخرى!

السوق قد يستغرق بعض الوقت لردة الفعل على حدث النصف.

في هذه المرحلة، أنتظر لأرى كيف ستسير الأحداث على المدى القريب، على وجه التحديد الاحتراس من تصحيح السوق الأوسع واستسلام عمال التعدين.

وأبدى “إيفان كو” الرئيس التنفيذي لشركة “Ampleforth” عن رأيه بالقول:

يبدو المدى المتوسط ​​والطويل مشرقا للبيتكوين.

اقرأ أيضا:

التاريخ يعيد نفسه: البيتكوين هبط بأكثر من 10 في المائة قبل حدث الانقسام في 2016

انقسام مكافأة تعدين البيتكوين يكشف عن رسالة سرية … تعرف عليها

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock