تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

دويتشه بنك: المستثمرون يفضلون البيتكوين على الذهب كتحوط من التضخم

بإرتفاع البيتكوين الأخير وتحقيقه لعوائد كبيرة خاصة للمستثمرين الذين دخلو في شهر مارس الماضي، أصبح يُنظر للبيتكوين على أنه من بين أفضل الاستثمارات في 2020، كما أن أدائه المخالف للعديد من الأصول التقليدية والأوراق النقدية على رأسها الدولار، جعل منه بمثابة أصل استثماري مقاوم للتضخم.

وفقا للمحللين في بنك الاستثمار الألماني “دويتشه بنك” فإن البيتكوين تزداد جاذبيته كمخزن بديل.

صرح السيد “جيم ريد” العضو المنتدب ورئيس استراتيجية الائتمان الأساسية العالمية في “دويتشه بنك”:

يبدو أن هناك طلبا متزايدا على استخدام عملة البيتكوين الذي أصبح يشبه الذهب كأصل تحوطي، حيث يتم اللجوء إلى الذهب للتحوط من مخاطر الدولار والتضخم وأشياء أخرى.

لطالما اعتبر المؤيدون عملة البيتكوين على أنها ذهب رقمي نظرا لمحدودية العرض والاستخدام الذي يمكن التنبؤ بها كمخزن للقيمة عكس التأثير المصرفي.

اكتسبت عملة البيتكوين عائد استثماري يقدر بنسبة 144٪ هذا العام، بينما ارتفع الذهب بنسبة 22٪ فقط.

بشكل عام يبدو أن كلا الأصلين قد استفادا من السياسات النقدية والمالية المعززة للتضخم التي أطلقتها البنوك المركزية والحكومات في جميع أنحاء العالم لاحتواء التداعيات الاقتصادية التي سببها فيروس كورونا.

ارتفعت العملة المشفرة بأكثر من 25٪ هذا الشهر وحده على الرغم من الآمال في انتعاش اقتصادي عالمي سريع بشأن لقاحات فيروس كورونا المحتملة وتحسن الرغبة في المخاطرة في أسواق الأسهم.

ارتقى الذهب إلى مستوى سمعته كأصل ملاذ وانخفض بنسبة 1٪ هذا الشهر، حيث أن ظهور أخبار إيجابية بشأن اكتشاف اللقاح وفعاليته تجعل المستثمرون يهجرون الذهب ويخاطرون مجددا في أسواق المال، ما يؤثر سلبا على أداء الذهب.

وفقا للسيد “جيم ريد”:

يُعد الاختلاف بين الذهب والفضة من ناحية، وعملة البيتكوين من ناحية أخرى، أحد الأمور الشاذة لهذا الشهر.

سبق وأن أعلنت شركتا “Pfizer” و “Moderna” في الولايات المتحدة الأمريكية عن نتائج مشجعة للقاحات تجريبية لفيروس كورونا في وقت سابق من هذا الشهر، مما أدى إلى انتقال الأموال من الذهب وأصول الملاذات الأخرى إلى الأصول الخطرة.

أخبر “ريد” في وقت سابق من هذا الشهر أن لقاحات فيروس كورونا تعادل الحوافز المالية العالمية.

صرح “كريستيان نولتينج” كبير مسؤولي الاستثمار العالمي في “دويتشه بنك”:

إن التضخم قد يرتفع بشكل معتدل في 2021 و 2022، مما يبشر بالخير بالنسبة للأسهم والذهب.

في وقت كتابة هذا المقال، يتم تداول البيتكوين بسعر 18100 دولار، بينما يتم تداول الذهب عند 1867 دولار للأونصة.

اقرأ أيضا:

من صفر إلى عشرات الآلاف … من أين تستمد عملة البيتكوين قيمتها؟

تشابه أداء البيتكوين مع الذهب مع وجود نقاط ارتباط واضحة على المنحنيات البيانية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock