تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

الشرطة الأوروبية: عملة المونيرو أصبحت من العملات الأكثر استعمالا في “الدارك ويب”

في تقرير “IOCTA” الصادر مؤخرا من الشرطة الأوروبية والذي صنفت فيه خدمات خلط العملات الرقمية المشفرة بأنها واحدة من أكثر تهديدات الجرائم الإلكترونية في عصرنا الحالي.

وجاء في التقرير أيضا أن عملة المونيرو من العملات الرقمية الحاضرة بقوة في “الدارك ويب” وأشارت الوكالة إلى أن عملتي “Zcash” و “Dash” هما البدائل الأكثر الشعبية اللذان يليان “المونيرو” مباشرة.

عملات الخصوصية تشكل تهديد أمني حسب الشرطة الأوروبية:

أصدرت الشرطة الأوروبية “يوروبول” تقريرا تقييميا لخطر الجريمة المنظمة عبر الإنترنت لعام 2020.

جاء في هذا التقرير بأن خدمات خلط العملات التي تركز على الخصوصية مثل محافظ “Wasabi” و “Samourai” بأنها واحدة من “التهديدات الرئيسية”.

هذا بالإضافة إلى خلاطات العملات المركزية، والتي تحظى بشعبية كبيرة بالفعل.

كما أشارت الشرطة الأوروبية إلى ميزات أخرى تثير القلق وأشارت بما معناه:

خلاط الساموراي (يقدم خدمات خلط العملات الرقمية المشفرة، لتخلط المعاملات الإحتيالية والمتعلقة بالسرقة بأخرى عادية) لا يزيل المحافظ بالضرورة لكنه يغطي على الرابط بين مصدر الأموال ووجهتها، ليجعل بذلك تعقب العملات المشفرة أكثر صعوبة.

جاء في تقرير الشرطة الأوروبية أيضا أن مرتكبي الجرائم عبر الإنترنت يستخدمون محافظ الأجهزة للعملات المشفرة بشكل كبير.

وذلك لأن المحافظ الباردة تخزن بشكل آمن العملات الرقمية وتبقيها بعيدا عن الأنترنت.

عملة المونيرو حاضرة بقوة في “الدارك ويب”:

لفت تقرير الشرطة الأوروبية والذي أحصى عدد كبير من أنشطة الجرائم الإلكترونية في جميع أنحاء العالم الانتباه إلى استخدام عملات الخصوصية في معاملات “الدارك ويب”.

علّقت الوكالة الأمنية الأوروبية، في البداية على عملة البيتكوين التي يعتمد عليها “الدارك ويب” منذ وقت طويل.

ولكن على مرّ السنين، تحول التركيز إلى العملات المشفرة البديلة مثل الايثيريوم، المونيرو، اللايت كوين، Zcash و Dash.

بينما لا تزال البيتكوين هي طريقة الدفع الأكثر شيوعا (ويرجع ذلك أساسا إلى اعتمادها على نطاق واسع وسمعتها وسهولة استخدامها)، لكن مع الوقت زاد استخدام العملات المشفرة ذات الطابع الخصوصي إلى حد ما وإن لم يكن بالمعدل المتوقع من قبل مؤيديها.

حيث لاحظت الشرطة الأوروبية تطورا كبيرا في إعتمادها.

فمن بين جميع العملات المشفرة التي تركز على الخصوصية، تكتسب “المونيرو” اليد العليا عندما يتعلق الأمر بمعاملات “الدارك ويب”.

تتبعها عملة Zcash و Dash.

علقت الشرطة الأوروبية في تقريرها بأن التعامل مع هذه العملات الرقمية الخاصة أمر صعب.

حيث قد تشكل جميع عملات الخصوصية عقبة كبيرة أمام تحقيقات إنفاذ القانون، إذ يصعب تتبع من يقف وراءها بالإضافة إلى تعتيم المعاملات ليصبح من الصعب بما كان معرفة حجم المعاملة ومرسلها.

في وقت سابق أعلنت دائرة الإيرادات الداخلية (IRS) جائزة قدرها 625 ألف دولار لمن يكشف طرق وأدوات تسمح بتتبع معاملات المونيرو XMR.

هيئة أمريكية تقدم مبلغ 625 ألف دولار لمن يخترق شبكة مونيرو

لم يؤثر إصدار هذا التقرير بشكل كبير على سعر عملة مونيرو على الإطلاق، حيث ارتفعت عملة الخصوصية بنسبة 8 بالمائة في الأيام السبعة الماضية، وأنخفضت بنسبة 5 بالمائة في آخر 24 ساعة.

هذا ويجري تطوير اللايت كوين لخاصية “MimbleWimble” لتحقيق هدفهم المتمثل في إصدار بلوكشين قابل للتطوير ويتمتع بخصوصية عالية.

اقرأ أيضا:

لماذا تم استخدام عملة البيتكوين بدلا من عملة المونيرو في اختراق تويتر الأخير

المؤسس المشارك للإيثيريوم ينتقد طريقة تعدين المونيرو بالهواتف

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock