تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

الحكومة الصينية تلقي القبض على فريق عمل أحد مشاريع الكريبتو بتهمة الاحتيال

وفقا لأحد التقارير الصينية الصادرة مؤخرا إتهمت الشرطة الصينية ستة أشخاص لصلتهم بعملية احتيال عن طريق مشروع كريبتو احتيالي.

حيث نشرت شرطة مقاطعة “جيانغسو” أن هؤلاء المحتالين الستة خدعوا حوالي 10900 مستثمر.

وكانو قادرين على الحصول على حوالي 45 مليون دولار منهم.

كان المستثمرون يؤمنون ويعتقدون بأنهم حققوا أرباحا كبيرة من أنشطتهم، ولكن لم يظهر المال لهم أبدا.

بدأت عملية الاحتيال في سنة 2015 تقريبا عندما طُلب من الضحايا الاستثمار في “Global Win-win Token” والذي يحمل الاختصار  “GGP” ثم يستخدمون هذه العملات الرقمية في منصات التداول عبر الإنترنت.

ونجحت عملية الاحتيال في إقناع العديد من المستثمرين الذين خدعوا فيها وقدم لهم المحتالون استثمارات تجريبية مع وعود بمنح عوائد مرتفعة إن استثمروا مبالغ أكبر.

وتوصل الأمر بالمحتالين لغاية إنشاء موقع وهمي يظهر عوائد مالية كاذبة للمستثمرين.

حيث كان كل شيء مزيف، الشركة، الموقع، الأدوات، وحتى العملة.

أحد الأسباب وراء تمكنهم من القيام بذلك هو أن لديهم خبراء حقيقيين في الصناعة المالية كجزء من الفريق.

كانت العملية محترفة جدا وحسنة الإعداد والعرض.

كما استخدموا الكلمة الطنانة “البلوكشين” التي تساعد على زيادة الثقة.

حيث أنه وفي الصين ليس كل الأفراد على دراية بهذا المصطلح، لذلك جعلوه يبدو شيئا ثوريا واستخدموا منتديات ودعاية لجذب انتباه الناس.

لكن ولحسن الحظ تدخلت الشرطة الصينية وألقت القبض على المحتالين الموجهة لهم تهم تنظيم مخطط بونزي والاحتيال.

مع ارتفاع عدد الأشخاص الذين تعرضوا للاحتيال فمن المحتمل أن يتم إدانتهم بعقوبات قاسية بسبب هذه الجريمة.

اقرأ أيضا:

تعرف على أكبر قصة احتيال استهدفت العرب والمسلمون في بريطانيا

اتهام نجم رياضي في قضية احتيال بالبيتكوين بقيمة 800 ألف دولار

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock