تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

البنك المركزي التونسي يطلق عملة رقمية تستند على البلوكشين

تسعى الدول العربية كغيرها من باقي دول العالم لمسايرة الركب الحضاري ومحاولة النهوض من مشاكلها الاقتصادية بالاعتماد على بعض من الحلول العصرية المتوفرة.

أطلق البنك المركزي التونسي عملته الرقمية والمتمثلة في “الدينار الإلكتروني” والذي يعتمد على تقنية البلوكشين ليعد البنك المركزي التونسي بذلك أول بنك مركزي يفعل ذلك.

إطلاق عملة الدينار الالكتروني تم بمساعدة الشركة الروسية “Universa” التي تعمل في مجال البلوكشين.

الإعلان عن اصدار العملة الجديدة عبر بلوكشين “Universa” تم في 07 نوفمبر الماضي.

وفقا للتقرير، ستكون العملة الرقمية للبنك المركزي التي تم إطلاقها حديثا والمسماة “E-Dinar” مملوكة للدولة وتدعمها عملة ورقية بالدينار التونسي.

بالنظر من زاوية أخرى فإن البنك المركزي لم يقوم بإنشاء أي عملة جديدة بل العملة الرقمية التي تم إنشاؤها حديثا تعتمد فقط على العملة الوطنية المتوفرة أصلا وهي “الدينار التونسي” وسوف يتم دعمها من خلال احتياطي الدينار الفعلي، وبالتالي فهي تعمل مثل العملات المستقرة.

صرح السيد “ألكسندر بوروديتش” مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “Universa” بالقول:

لا يمكن تزوير الأوراق النقدية الرقمية، فكل ورقة نقدية محمية بواسطة التشفير مثل نظيرتها الورقية وعلاماتها المائية الرقمية الخاصة بها.

علاوة على ذلك، فإن إنتاج مثل هذه الورقة النقدية هو 100 مرة أرخص من هدر الحبر والورق والكهرباء في عملية الطباعة.

سعي البنوك المركزية والشركات الكبرى على إصدار عملتها الرقمية الخاصة:

تسعى العديد من البنوك المركزية حول العالم لإنشاء عملة رقمية موزاية للعملة الرسمية للدولة.

وكذلك الأمر بالنسبة للشركات الكبرى (فيسبوك، التيليجرام…) التي تسعى لإطلاق عملتها الرقمية التي بواسطتها تمنح لمستخدميها حرية الدفع عن طريق عملاتها الجديدة.

لقد مر وقت طويل منذ أن أعلنت الصين عن عملتها الرقمية الخاصة بها، ولكن حتى الآن لم ترد أنباء عن المزيد من التحديثات حول موعد الإطلاق الرسمي.

حيث ظهر مؤخرا محافظ البنك المركزي قائلا:

نحن بحاجة إلى وقت للبحث.

قبل شهر من الأن كشف مسؤول من الحكومة الكورية أن كوريا الشمالية في المراحل الأولى من تطوير عملتها الوطنية المشفرة لتجنب القوانين النقدية الدولية ولمواجهة السوق العالمية التي يهيمن عليها الدولار الأمريكي.

كما نشر مسؤول من جزر مارشال منشورا في مؤتمر آسيا 2019 يوضح أن البلاد تخطط لإطلاق عملتها الوطنية المشفرة في عام 2020.

تحديث:

حرصا منا على تقديم الأخبار الموثوقة والابتعاد عن الأخبار المزيفة وتقديم ما يليق بمقام متابعي ومستخدمي موقع بيتكوين العرب.

ننوه أن عملية إطلاق البنك المركزي التونسي لعملته الرقمية E-DINAR لم تتم بعد وأن البنك مازال يبحث ويعمل على ذلك كما تقدم البنك المركزي بنفي جميع المزاعم التي تخبر بأنه تم إطلاق الدينار التونسي الرقمي بشكل رسمي.

اقرأ أيضا:

أفغانستان و تونس يبحثان في إنشاء أول سندات سيادية للبيتكوين في العالم

منصة Coinbase تتوسع عالمياً وتطلق خدماتها في عدد من الدول العربية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock