تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

اعتقال مؤسس مشروع كريبتو واتهامه بالتهرب الضريبي في الولايات المتحدة … التفاصيل هنا

توجد العديد من مشاريع الكريبتو التي تقدم خدمات وبرتوكولات بمميزات مختلفة هدفها تقديم الاضافة الموعودة.

لكن من يقف وراء هذه المشاريع ليسو جميعا أخيار ويقدمون مصلحة البشرية على مصلحتهم بل يوجد منهم المحتال والسارق والمجرم والمتهرب ضريبيا.

مؤخرا تم اتهام مؤسس مشروع الكريبتو  “Oyster Pearl” بالتهرب الضريبي واعتقاله في الولايات المتحدة.

حيث أعلنت وزارة العدل الأمريكية أن “أمير برونو المعاني” مؤسس مشروع “Oyster Pearl”، قد تم اتهامه بتشغيل مخطط تهرب ضريبي بملايين الدولارات وتم اعتقاله.

ووجهت لـ “أمير” البالغ من العمر 28 عاما تهمتان بالتهرب الضريبي تصل عقوبة كل منهما إلى خمس سنوات سجنا.

اتهام واعتقال مؤسس مشروع الكريبتو “Oyster Pearl”:

تم الإعلان عن مشروع “Oyster Pearl”، الذي تم إطلاقه منذ عدة سنوات، كمنصة تخزين بيانات رقمية تستخدم بلوكشين “IOTA” لتخزين المعلومات.

استغل المؤسس، الذي أطلق عليه اسم “Bruno Block” جنون العرض الأولي للعملة “ICO” في أواخر عام 2017 لإجراء عملية بيع آولي استمرت من أكتوبر إلى نوفمبر 2017.

في الأشهر التالية ظهرت العديد من التقارير التي تفيد أن مشروع “Oyster Pearl” مشروع احتيالي.

وأكدت هذه التقارير أن “أمير” مؤسس المشروع لديه سلطة سك عملات “PRL” الجديدة، على الرغم من الادعاء أن إجمالي المعروض ثابت عند حوالي 100،000،000.

ومع ذلك، يبدو أنه ابتكر المزيد من عملات “ERC-20” وباعها على الفور في منصة “KuCoin” لتداول العملات الرقمية المشفرة فيما وصفه المجتمع بأنه عملية احتيال واضحة.

بعد أكثر من عامين، اتهمت وزارة العدل الأمريكية مؤسس مشروع “Oyster Pearl” بالتهرب الضريبي.

بحسب ما جاء في الإعلان فإن “أمير” مؤسس المشروع جنى ملايين الدولارات من بيع عملات “PRL” لكنه تهرب من الإبلاغ عن هذا الدخل إلى مصلحة الضرائب.

في الواقع، قدم إقرارا ضريبيا مزيفا، وأدار شركته من خلال أسماء مستعارة وشركات وهمية.

اعتقل “أمير برونو المعاني” في نفس اليوم في مدينة “مارتينسبورج” فيرجينيا الغربية، ومن المقرر أن يمثل أمام قاضي الصلح الأمريكي “روبرت ترومبل” في المنطقة الشمالية بالولاية.

تفاصيل التهرب الضريبي:

وصفت “أودري شتراوس” المدعية الأمريكية بالإنابة في “مانهاتن” عن عمليات شركة “أمير” بأنها :

طريقة عالية التقنية لتمويل الأعمال التجارية عالية التقنية، لكن المخطط الأساسي كان احتيالا قديما وتهربا من الضرائب.

قدم “أمير” إقرارا ضريبيا في عام 2017 يفيد بأن دخله كان حوالي 15000 دولار أمريكي، وفشل في الإبلاغ عن أي أموال إلى مصلحة الضرائب في عام 2018.

ومع ذلك، فقد أنفق 1.6 مليون دولار في إحدى شركات الألياف الكربونية المركبة، وأكثر من 700,000 دولار لشراء منزلين، وأكثر من 10 مليون دولار لشراء عدة يخوت.

قال “ويليام سويني” مساعد مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي، إن شركة “أمير” استفادت من سوق العملات المشفرة من خلال الاحتيال على المستثمرين من خلال العملة الرقمية PRL.

بعد الاعتقال، قال “سويني” إنه لن يبحر إلى أي مكان قريبا، في إشارة إلى اليخوت التي اشتراها بالأموال التي جمعها.

في العادة تصل عقوبة التهرب الضريبي إلى السجن خمس سنوات في الولايات المتحدة الأمريكية.

اقرأ أيضا:

شركة MicroStrategy تكشف تفاصيل خطتها لشراء المزيد من البيتكوين بما قيمته 550 مليون دولار

شراء بيتكوين بقيمة 100 مليون دولار من قبل أحد الشركات الأمريكية الكبيرة في مجال التأمين

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock