تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار الايثيريوم

ارتفاع رسوم التحويل في شبكة الايثيريوم إلى مستويات 30 دولار!

ما يميز العملات المشفرة إلى جانب كونها لامركزية هو رسوم التحويل المنخفضة للغاية.

لكن يبدو أن الإزدحام في الشبكة قد يولد رسوما اضافية وهو ما حدث مع شبكة الايثيريوم التي مرت في الأيام القليلة الماضية بإزدحام أدى إلى رفع حجم الرسوم المستحقة بشكل ملحوظ ووصلت لغاية 30 دولار.

المنافسة العالية لبعض الكتل أدت لرسوم باهظة:

أفاد المستخدمون أن رسوم المعاملات لإرسال ETH ارتفعت إلى 30 دولار.

كان الارتفاع في الرسوم عشوائيا ونادرا، حيث عادت الأمور لطبيعتها وأصبحت الرسوم الحالية تقدر بأقل من 0.10 دولار.

كشفت الأحداث الأخيرة أن شبكة الإيثيريوم لا تزال تحمل بطبيعتها اقتصاد المنافسة على الموارد، الأمر الذي يصبح واضحا خلال فترات النشاط العالي.

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى ارتفاع الرسوم، مما يجعل من المستحيل تقريبا على المستخدمين العاديين إرسال عملاتهم المشفرة أو الرموز المبنية على الايثيريوم.

أحد الأسباب هو التباطؤ الذي حدث مؤخرا في عملية التعدين، لأن الصعوبة تسللت تدريجيا بسبب الميزة الجديدة “عصر الجليد” التي أطلقتها الأيثيريوم والموجهة بشكل خاص لعملية التعدين.

في حين أن التوقعات تشير إلى تأخر “العصر الجليدي” مرة أخرى، فقد يصبح إنتاج وحدات ETH أبطأ، مع تأخير معالجة الكتلة.

ويمكن ذكر سبب آخر وهو إطلاق رموز “ERC-271” غير القابلة للاستبدال، وهي الميزة التي اعتمدها  متجر “Gods Unchained” في عرضه لبطاقات الألعاب.

كانت شبكة الإيثيريوم في الماضي واحد من أكثر الشبكات نشاطا خاصة في أيام الحماس الأولى.

ولكن الآن يبدو أن العملة الثابتة “التيثر” USDT هي العملة الأكثر نشاطا وتداولا من حيث حجم التداول اليومي.

من بين الأسباب أيضا التي ساهمت في ارتفاع رسوم الإيثيريوم هو إطلاق العقود الذكية المتعلقة بالتمويل اللامركزي (DeFi).

مع انخفاض أسعار ETH من نطاق 180 دولار إلى أدنى مستوى لها عند 145 دولار، تم تشغيل قواعد التصفية، بالإضافة إلى آليات حماية القروض.

قد تكون هذه العقود الذكية على استعداد لدفع رسوم عالية لإكمال نشاطها في الوقت المناسب.

بشكل عام انخفض استخدام شبكة الايثيريوم اليومي من أعلى مستوى له والذي سجله في شهر مايو الماضي.

حيث تم تعبئة أكثر من 94٪ من سعة المعاملات على الشبكة.

بينما الاستخدام الحالي هو حوالي 84 ٪ في المتوسط.

حدثت اختناقات مماثلة لشبكة الايثيريوم خلال جنون الطرح الأولي للعملة “ICO” الذي حدث في عام 2017 و 2018.

حيث وفي هذه الأيام كانت المعاملات المنتظمة تستغرق ساعات، أو تتطلب مدفوعات عالية للغاية من الايثيريوم.

في الوقت الحالي لم تشهد شبكة الايثيريوم أمور مماثلة إلا نادرا.

بالإضافة إلى ذلك تنتقل التطبيقات والمشروعات إلى شبكات أخرى لتجنب زيادة المدفوعات عند اختناق الشبكة.

اقرأ أيضا:

بنك “سانتاندر” يصدر سندات بقيمة 20 مليون دولار على شبكة الإيثيريوم

كيف يعمل بلوكشين الايثيريوم؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock