تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

اجتماع شركة الريبل مع رئيس البنك المركزي البرازيلي بهدف التوسع

شركة الريبل من الشركات النشطة في عقد الشراكات مع المؤسسات والهيئات المالية المختلفة ويبدو مؤخرا أنها تتمدد نحو امريكا اللاتينية وربما وجدت للتو شريكها المثالي في البرازيل والمتمثل في البنك المركزي البرازيلي.

تقوم شركة الريبل في البرازيل بالتوسع وأصبحت جهودها في ذلك ملحوظة بشكل كبير.

وفقا لجدول الأعمال المنشور على الموقع الرسمي للبنك المركزي البرازيلي، فقد التقى رئيس البنك المركزي البرازيلي “روبرتو كامبوس نيتو” الأسبوع الماضي مع العديد من ممثلي شركة الكريبتو الناشئة (الريبل) التي تقف وراء ثالث أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية، بما في ذلك الرئيس التنفيذي للشركة “براد غارلينغهاوس”.

ومن بين المدراء التنفيذيون الآخرون في شركة الريبل الحاضرون في مؤتمر الفيديو السيد “نيتو لويز ساكو” المدير العام في شركة الريبل لأمريكا اللاتينية، و “بن لوسي” عضو مجلس إدارة الشركة.

تم إغلاق الاجتماع، وفقا لجدول الأعمال، أمام الصحافة، ولم يذكر البنك المركزي البرازيلي إلا أن الإجتماع سيعالج المسائل المؤسساتية.

كل ما تمت مناقشته خلال المؤتمر المرئي كان على الأقل للوقت الحالي، مخصص فقط لأعين وآذان الحاضرين.

لكن من الجدير بالذكر بأن هذا الإجتماع ملحوظ بشكل كبير خاصة أنه يضم رئيس البنك المركزي البرازيلي التي تعد أهم مؤسسة مالية في البلاد، ومن الجهة الأخرى مدراء أحد أهم شركات الكريبتو في العالم.

يعرف رئيس البنك المركزي البرازيلي “نيتو” بأنه من بين الذين يعتقدون بأن العملات الرقمية المشفرة تعالج العديد من المشاكل المالية التقليدية العالقة.

وفقا للمصدر فقد سبق وأن صرح “نيتو” في شهر نوفمبر الماضي بما مفاده:

لقد اتبعت دائما العملات المشفرة.

أرى أن هذا المنتج يهدف في الواقع إلى خدمة شخص يريد نظام دفع سريع وآمن وشفاف ورخيص.

إذا تمكنا من تحويل العالم كله إلى دولة واحدة ولدينا تلك الخصائص الأربعة، فلن يكون هناك سبب لعدم وجود عملة رقمية.

المشكلة الكبرى هي كيفية التعامل مع ذلك في عمليات الشراء الدولية.

شركة الريبل والتوسع في البرازيل: 

يبدو أن شركة الريبل على دراية بموقف البرازيل بشأن الكريبتو، وربما إمكانية قيام الدولة بدور محفز لاعتماد العملات الرقمية في جميع أنحاء أمريكا اللاتينية.

يمكن أن يفسر هذا سبب وجود أول مكتب إقليمي لشركة الريبل في أمريكا الجنوبية في البرازيل، ورئيس العمليات العالمي للشركة المسؤول عن استراتيجية التوسع في الريبل في المنطقة هو أيضا رجل أعمال برازيلي معروف.

أضافت البرازيل مؤخرا استخدام تقنيات البلوكشين كهدف ضمن استراتيجية الحكومة الرقمية.

وبهذا المعنى، تسعى الحكومة إلى استخدام هذه التكنولوجيا لزيادة الكفاءة والشفافية في مختلف مجالات الإدارة العامة.

ومن جهة أخرى وبالنظر لما حققته شركة الريبل من نتائج ايجابية مع المؤسسات المالية الخاصة في البرازيل مثل بنك مجموعة سانتاندر فقد تتطلع الريبل لترسيخ مكانتها في البرازيل من خلال توفير بنية تحتيه مبنية على البلوكشين لأغنى دولة في أمريكا الجنوبية.

اقرأ أيضا:

الريبل تهدف إلى تحويل كل فرد إلى بنك من خلال منصتها الجديدة … التفاصيل هنا

بنك كويتي يعلن عن خدمة الدفع مدعمة بتقنية الريبل

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock