تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

في أسبوع… إنفاق مليون دولار لشراء أراضي وعقارات افتراضية قائمة على البلوكشين

يعتبر الكريبتو منذ فترة طويلة مناسب لتبادل الأشياء الرقمية والألعاب الافتراضية.

تتسارع حالة الاستخدام لهذه الأصول المبنية على البلوكشين، حيث تم تداول ما يقرب من مليون دولار من العملة المشفرة في عوالم افتراضية تتعلق بشراء أراضي وعقارات افتراضية على مدار الأيام السبعة الماضية وحدها.

الكريبتو والألعاب الرقمية:

من المعروف منذ وقت طويل أن تقنية البلوكشين لها العديد من حالات الاستخدام في قطاع ألعاب الفيديو.

يميل اللاعبون إلى أن يكونوا من المؤيدين للعملات المشفرة.

يبدو الآن أن هناك صلة واضحة بين انتعاش السوق وزيادة كبيرة في استخدام العملات المشفرة في مساحة الألعاب.

خلال الأيام السبعة الماضية، حدث مستوى هائل من الاستثمار في أفضل منصات العقارات الافتراضية.

شهدت Decentraland، أكبر عالم افتراضي قائم على الكريبتو، أكثر من 600،000 دولار في حجم التداول حيث أن المتسابقين يسابقون الآن لشراء العقارات الافتراضية في العالم الرقمي المستند إلى البلوكشين.

يقوم المستثمرون أيضا باستثمارات كبيرة في منصات أخرى، مثل The Sandbox و Cryptovoxels، مما يدفع المبلغ الإجمالي إلى سبعة أرقام تقريبا.

تحدث حالات أخرى من تكامل العملات المشفرة في قطاع ألعاب الفيديو.

في وقت سابق من هذا الشهر، تم إطلاق خادم “Minecraft” الجديد وهو SatoshiQuest.

يتيح عالم Minecraft للاعبين المشاركة في البحث عن كنز البيتكوين.

المكافآت تأتي من رسوم المشاركة في اللعبة المقدرة بـ 1 دولار بيتكوين.

يستخدم الكريبتو الآن بشكل متكرر لشراء وبيع العناصر داخل اللعبة في مجموعة واسعة من العوالم الافتراضية، غالبا على أساس غير رسمي، ويقوم مطورو اللعبة بإنشاء خيارات الدفع بالعملة المشفرة لعمليات الشراء داخل اللعبة.

الألعاب تساعد في اعتماد الكريبتو:

لطالما أكدت صناعة الألعاب أن البنية الأساسية للمعاملات القديمة غير مناسبة لمنتجاتها.

والجدير بالذكر أن المشتريات التي تتم عن طريق بطاقات الائتمان تفرض رسوما تجعل عمليات الشراء الصغيرة غير عملية.

لذا ليس من المستغرب أن بعض المطورين يتحولون الآن إلى البلوكشين للحصول على حل.

في أكتوبر الماضي، تم إصدار مكون إضافي لعملة Nano لـ Unreal Engine.

حيث أصبح من الممكن الآن دمج مدفوعات “نانو” في أي لعبة مبنية على تلك المنصة.

هذا أمر جدير بالملاحظة لأن Nano تهتم بتطوير حلول لمشاكل تواجه مطوري الألعاب، وهو ما يجعل المعاملات الصغيرة ممكنة.

إن دمج العملات المشفرة مع الألعاب يفتح الباب أمام عدد من التحديات الضريبية والتنظيمية.

ألغت مصلحة الإيرادات الداخلية في الولايات المتحدة للتو شرط الإبلاغ عن المعاملات التي تتضمن رموزا داخل اللعبة، ومع ذلك لا تزال تتطلب الإبلاغ عن المعاملات التي تم إجراؤها باستخدام العملات المستندة إلى البلوكشين مثل البيتكوين.

أيضا، قد يتعارض استخدام الكريبتو داخل اللعبة مع قوانين مكافحة المقامرة، أو ينتهك لوائح اعرف عميلك (KYC).

في الواقع، أكد بعض منتقدي العملات المشفرة أن ألعاب الفيديو يمكن استخدامها لغسل الأموال أو تجنب العقوبات.

ليس هناك شك في أن الألعاب يمكن أن تلعب دورا هائلا في جلب العملة المشفرة إلى التيار الرئيسي، وهذه الخطوة جارية بوضوح.

ومع ذلك، فقد نشأت الآن تحديات جديدة كنتيجة تحتاج إلى معالجة.

 اقرأ أيضا:

أفضل 5 ألعاب قائمة على تكنولوجيا البلوكشين يمكن لعبها في الوقت الحالي

أبرز 3 ألعاب توفر ربح البيتكوين من خلال اللعب عليها

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock