تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

إطلاق أول هاتف يعمل بالبلوكشين في مؤتمر CES 2020

بحلول عام 2020، دخل العالم رسميا في عقد جديد، مما سيجلب بلا شك تقنيات وابتكارات جديدة، ولكن أيضا تهديدات أمنية جديدة.

عندما يتعلق الأمر بالتهديدات عبر الإنترنت، يبدو أن المتسللين ومجرمي الإنترنت الآخرين يتواجدون في كل مكان، حيث تتزايد باستمرار البرامج الضارة والفيروسات.

وفي الوقت نفسه، فإن عدد مستخدمي الإنترنت في جميع أنحاء العالم في ارتفاع مستمر، مما يجعل المزيد من الناس عرضة لهذه التهديدات.

تشير بعض الدراسات إلى أن 8 من كل 10 مستخدمين للإنترنت يشعرون بالضعف أثناء الاتصال بالإنترنت، لإحساسهم بأت بياناتهم متحكم بها.

تمكن الباحثون الأمنيون حتى الآن من إقناع السلطات بالأخطار وحقيقة هذه التهديدات وشدتها، على الرغم من أن الخطوات القليلة التي تم اتخاذها لتخفيف هذه التهديدات لم تحقق أي تأثير كبير.

لتظهر تقنية البلوكشين وتقترح حلول لامركزية ثورية تقضي على مشكلة الخصوصية التي كان يعانيها المستخدمين في ما سبق.

حيث أثبتت تقنية البلوكشين دورها الحقيقي في زيادة الأمان لأول مرة منذ سنوات.

ومع ذلك ومع ارتفاع عدد مستخدمي الهواتف المحمولة باستمرار، كان هناك طلب كبير ونقص أكبر في الهواتف الذكية القائمة على البلوكشين.

فشلت بعض المحاولات بسبب قلة الوعي أو الثقة أو الاهتمام.

لهذا السبب أختارت شركة Pundi X حدث CES 2020 للإعلان عن هاتفها العامل بتقنية البلوكشين والذي يحمل تسمية Blok on Blok ويختصر بـ ( BOB ).

 هاتف BOB:

كان الهاتف يُعرف في الأصل باسم XPhone، وتم تقديمه خلال حدث “Bali Blockchain Summit” في عام 2018.

بعد القمة قامت الشركة بإعادة تسمية الهاتف وتحسينه أكثر، مما يضمن أقصى درجات خصوصية للمستخدمين من خلال تطوير نظام تشغيل جديد يسمى (x).

يضمن النظام الجديد إجراء المكالمات، إرسال الرسائل النصية أو إجراء المكالمات عبر الإنترنت من خلال تطبيق أو متصفح لامركزي.

في الوقت نفسه يعمل كل هاتف BOB كعقدة في شبكة البلوكشين، مما يلغي الحاجة إلى مزود خدمة مركزي أو شركة اتصالات.

ببساطة، كلما زاد عدد هواتف BOB في العالم، زاد حجم الشبكة وأصبحت اللامركزية أقوى.

صرح “زاك شيه” المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة “Pundi X”:

الهدف هو ضمان أن بيانات المستخدمين ستكون ملكا للمستخدمين أنفسهم وأن العقد الماضي قد أثبت أن المستخدمين بحاجة إلى أن يكونوا أكثر حرصا على معلوماتهم.

التصاميم الجديدة لهاتف BOB قادمة:

ومع ذلك، نظرا لأن الأمر سيستغرق بعض الوقت حتى يعتاد الأشخاص على فكرة وجود شبكة لا مركزية لهواتفهم، فسيكون لدى BOB خيار للتبديل بين وضع البلوكشين إلى الأنظمة التقليدية، ويمكن التغيير لنظام أندرويد 9.

فيما يتعلق بالتصميم، يتميز هاتف BOB بمظهر مستقبلي، ويمكن تركيب وفك بعض أجزاءه بما في ذلك المكونات الأساسية والعديد من الملحقات.

في حين أن شكله الافتراضي يشعر حامله بالتأكيد بجو من المستقبل والخيال العلمي.

كما يمكن للمستخدمين تخصيص مظهر الهاتف من خلال الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وفي الوقت نفسه، من المخطط له دعوة مصممين من جميع أنحاء العالم لتقديم أفكارهم للهاتف الذي يعمل بنظام البلوكشين، مما ينتج عنه 5-10 تصميمات مختلفة.

الهاتف بدأ توفره للطلب المسبق إبتداء من يوم أول أمس 7 يناير.

اقرأ أيضا:

هاتف HTC الذكي قادر على تشغيل “نود” كامل على شبكة البيتكوين

السلطات الأمريكية تعتقل رجلين بتهمة تبديل شرائح الهاتف بهدف سرقة الكريبتو

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock