تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

أهم 10 شخصيات مؤثرة في عالم الكريبتو في عام 2019

سوق وصناعة الكريبتو تهدف أغلب مشاريعه لأن تكون مشاريع لامركزية قدر الإمكان، إلا أن للفاعلين والأسماء الكبيرة لها دور في التأثير على هذا السوق.

فيما يلي سنتطرق لعشرة أشخاص كانت أعمالهم وإنجازاتهم استثنائية في سوق العملات الرقمية المشفرة في سنة 2019.

10- مارك زوكربيرج:

مؤسس شركة فيسبوك من الشخصيات التي أثارت الكثير من الجدل في سنة 2019 في صناعة العملات المشفرة.

وذلك من خلال الإعلان عن مشروع عملة “ليبرا” الرقمية ليضع “زوكربيرج” نفسه تحت مزيد من التدقيق بعد أن تضررت سمعته من فضيحة “كامبريدج”.

إلا أن مساهمة الإعلان عن عملة “ليبرا” جعلت الهيئات التنظيمية ومجلس الشيوخ تنظر وتعترف أكثر بصناعة الكريبتو.

لكن من الصعب القول أن إطلاق عملة “ليبرا” سيكون له تأثير على صناعة الكريبتو هذا إذا تم في الأصل إطلاقها ولم تخنق من قبل المنظمين.

وعليه فإن قدرة “زوكربيرج” على جلب المزيد من الأنظار للعملات المشفرة يجعله أحد الشخصيات الرئيسية في فضاء الكريبتو.

9- جاستن صن:

مؤسس شركة “ترون” في العديد من الأحيان يتصدر تقارير الأخبار المتعلقة بالعملات المشفرة ويعتبر من الشخصيات النشطة إعلاميا.

رجل الأعمال البالغ من العمر 28 عاما والذي غالبا ما تتعرض نواياه الجيدة للتشويش بسبب تصرفاته المتهورة وعدم نضجه بشكل عام.

ومع ذلك، يبدو أن “جاستن صن” يستخدم نجاحه الهائل وشعبيته للترويج لصناعة الكريبتو.

لقد حطم جميع الأرقام القياسية السابقة من خلال دفع 4.6 مليون دولار لوجبة غداء خيرية مع الرئيس التنفيذي لشركة “بيركشاير هاثاواي” السيد “وارن بوفيت”.

الشيء الوحيد الذي طغى على هذه الشائعات هو سبب إلغاء الغداء في نهاية المطاف، حيث يشتبه كثيرون في أن الحكومة الصينية لها علاقة بذلك.

8- شي جين بينغ:

الرئيس الصيني “Xi JinpingXi” قد لا يكون أول شخص يتبادر إلى الذهن عند التفكير في البلوكشين، لكن الرئيس الصيني تمكن بمفرده من تقديم التكنولوجيا لمئات الملايين من الأشخاص.

إن الدعوة إلى اعتماد البلوكشين “باعتبارها طفرة مهمة للابتكار المستقل للتكنولوجيات الأساسية” في سياق سياسي جاد جعل تكنولوجيا البلوكشين اسما مألوفا في الصين، مع تكريس وسائل الإعلام التي تديرها الدولة تصدر “شي جين” الصفحات الأولى.

لقد أدى بيانه حول البلوكشين أكثر من مجرد زيادة الوعي العام بالتكنولوجيا بل أدى أيضا إلى ارتفاع كبير في قيمة الأصول المتعلقة بالبلوكشين في الصين ودفع البلدان الأخرى لفعل المثل، وعلى الأخص الولايات المتحدة التي أكيد ستنظر نظرة مغايرة لهذه التقنية الثورية.

7- بيتر ماكورماك:

“بيتر مكورماك” مقدم البودكاست الصوتي الشهير “What Bitcoin Did” يعتبر من أكثر الأصوات التي تم الاستماع إليها في صناعة العملات الرقمية المشفرة.

نمى البرنامج الصوتي “ماذا فعل البيتكوين” من بث صغير إلى واحد من أكثر البرامج شعبية في ساحة الكريبتو.

“نيك زابو” و”تشارلي شريم”، “أندرياس أنتونوبولوس”، “مارك كاربليس”، “بريندان إيتش”، “هيستر بيرس” و”جيسي باول” هم فقط بعض من قادة الصناعة الذين كانوا ضيوفا على البودكاست.

إن صدق “ماكورماك”، والمقترنة بقدرته على طرح أسئلة مباشرة، أسفرت عن إنتاجه لمقابلات صوتية قيمة.

6- كريج رايت:

“كريج رايت” سواء كنت تحبه أو لاتحبه، يعد أحد أكثر الناس إبداعا في صناعة الكريبتو.

اشتهر بشكل كبير عندما أعلن أنه شخصية “ساتوشي ناكاموتو”.

وبزغ نجمه أكثر عند معاركه القانونية مع تركة شريكه السابق الذي سبق وتطرقنا لها في عدة مواضيع سابقة هنا على موقع بيتكوين العرب.

وكذلك إشرافه على مشروع “البيتكوين SV” المنشق عن البيتكوين كاش وعليه يعتبر تأثير “رايت” واضح على سوق الكريبتو.

5- كيلي لوفلر:

“كيلي لوفلر” المديرة التنفيذية لمنصة “باكت” تعد واحدة من المؤثرين في صناعة الكريبتو لما لشركتها من تأثير على سوق العملات المشفرة.

تعتبر “كيلي” خبيرة محنكة في الأسواق المالية تم تكليفها من شركة ICE للإشراف على تطوير سوق البتيكوين للعقود الآجلة.

4- دوفي وان:

من بين الشخصيات المثيرة في سوق العملات المشفرة تعمل كمحللة ومستثمرة في سوق الكريبتو.

تقدم منشورات تتميز بالصراحة على تويتر وهو ماساعدها على كسب شعبية كبيرة.

تعتبر “وان” واحدة من بين الروابط الرئيسية بين الشرق والغرب، وكثيرا ما تسد الفجوة بين مساحة الكريبتو المغلقة بين الصين والولايات المتحدة.

ساعدها عملها الذي تمارسه دون كلل بنشر أخبار الكريبتو على اكتساب متابعة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي.

3- جاك دورسي:

واحد من قدامى المحاربين في وادي السيليكون الذين دعموا بشكل علني العملات المشفرة.

إن عمله في ميدان تطبيق المدفوعات “Square” جعله يتبنى وبشكل إيجابي البيتكوين وغيره من العملات المشفرة الأخرى.

بينما شهد موقع “تويتر” العديد من الإنتقادات من انتشار الأخبار الكاذبة والأخبار التحيزية.

إلا أن عمله في صناعة الكريبتو حظي بقبول عالمي تقريبا.

يمكن بسهولة وصف المقابلات العامة لـ “دورسي” في مجال العملات المشفرة بأنها جولة ترويجية لـ البيتكوين.

كون “دورسي” مدعوم بواحدة من أكثر منصات الوسائط الاجتماعية شهرة وأهمها في العالم، الأمر الذي جعل العديد من الوسائل الإعلامية تسلط الضوء على ما يقوم به “دورسي” تجاه العملات المشفرة.

2- براين ارمسترونغ:

يعد “برايان أرمسترونغ” مؤسس ومدير تنفيذي لأكبر منصة للعملات المشفرة في الولايات المتحدة وأكبر مخزن للكريبتو في العالم وهو إنجاز كبير.

“براين أرمسترونغ” الذي جعله التفاؤل بشأن مستقبل صناعة العملات المشفرة أحد أكثر الأمريكيين نفوذا في الكريبتو.

إن العمل الدؤوب الذي وضعه في شركة “كوين بايس” المتنامية جعله يحتل مراكز ضمن الشخصيات الأكثر تأثيرا في العالم بشكل عام وفي سوق الكريبتو بشكل خاص.

حيث كان معروفا بالتأثير طويل المدى الذي حققه في صناعة الكريبتو.

1. تشانج بينج تشاو:

والذي يلقب بـ “CZ” رئيس أحد أكبر المنصات التداولية للعملات المشفرة في العالم وأحد أعمدة صناعة الكريبتو، وجوده على تويتر وحده سيجعله جزءا لا يقدر بثمن في صناعة الكريبتو.

قليل من قادة صناعة الكريبتو مباشرون وصريحون مثله، ولا يتهربوا أبدا من المشاركة في أي نقاش على تويتر.

يعتبر “تشاو” من الشخصيات النشطة على وسائل التواصل الاجتماعي.

تعتبر شركة بينانس التي يديرها أحد أهم وأكبر شركات الكريبتو في الساحة لما لها من قدرة على تطوير العديد من المنتجات وتقديم العديد من التطويرات بشكل يومي.

الأمر الذي يجعل “CZ” أحد أكبر الشخصيات المؤثرة في سوق العملات الرقمية المشفرة.

اقرأ أيضا:

10 منصات لتداول العملات الرقمية تم اختراقها في عام 2019… تعرف عليها

كبار المدراء التنفيذيون للمنصات التداولية يتوقعون صعود البيتكوين في سنة 2020

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock