تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

أحد التنفيذيين في شركة “Fidelity”: البيتكوين متقلب للغاية ولا يمكن أن يكون مخزنا للقيمة

شركة “Fidelity” الاستثمارية من الشركات الرائدة في تعريض عملائها لفئة العملات الرقمية المشفرة وعلى رأسها  البيتكوين.

لكن “توم جيسوب” رئيس إدارة الأصول الرقمية التي تبلغ تكلفتها عدة تريليونات الدولارات، يعتقد أن البيتكوين فشلت في حجز مكانة لنفسها كمخزن للقيمة بسبب تقلباتها العديدة.

البيتكوين هو “مخزن محتمل للقيمة” وليس مخزنا فعليا:

في حديثه إلى قمة رويترز العالمية حول توقعات الاستثمار لعام 2020، أخبر “توم جيسوب” أن البيتكوين لم تصل بعد إلى حالة مخزن القيمة.

لكن مستثمري البيتكوين متفائلون بأن ذلك سيحدث يوما ما.

وأضاف بما معناه:

نستخدم كلمة مخزن محتمل للقيمة لأن البيتكوين لا يزال متقلبا للغاية.

وربما لن يحقق بأي معيار ويرتدي عباءة مخزن حقيقي للقيمة …

ولكن من الناحية الطموحة، وهذا أحد الأسباب التي تجعل الكثير من المستثمرين يفكرون في احتمال أن يثبت البيتكوين نفسه كمخزن حقيقي للقيمة.

الحجة التي قدمها “توم جيسوب” منطقية لأن حركة سعر البيتكوين متقلبة للغاية وخاصة في الفترة الأخيرة.

في فترة 8 أشهر الماضية (منذ انهيار مارس)، سجلت عملة البيتكوين ما يقرب من 400% من المكاسب.

كما فقدت البيتكوين قيمتها بما يزيد عن 90٪ بعد طفرة 2017.

بالرغم من ذلك شهدت عملة البيتكوين زيادة في الطلب، بسبب طبيعتها المقاومة للتضخم.

فمع إجراءات الحكومات والبنوك المركزية المتعلقة بآليات التحفيز الكامل، يعتقد العديد من المتتبعين أن عملة البيتكوين مفيدة وتحمي ضد التضخم.

نظرا لأن العرض محدود للعملة محدد عند 21 مليون، جاري الاعتقاد بأن ندرته تمنحه قيمة فطرية.

شركة Fidelity تتعمق في العملات الرقمية وخاصة البيتكوين:

قد يكون لدى “جيسوب” تحفظات على القيمة في البيتكوين، لكن شركته تروّج للأصل بكل طريقة رئيسية ممكنة.

أصدرت Fidelity أطروحة استثمار البيتكوين في شهر أكتوبر. قدمت الوثيقة حججا مقنعة حول ضرورة تخصيص جزء من المحفظة الاستثمارية للبيتكوين.

حيث لاحظت الشركة التي تتخذ من بوسطن مقرا لها أن قوة البيتكوين تكمن في ارتباطها المنخفض بأي أصل آخر ضمن محفظة استثمارية.

فوفقا لـ Fidelity، هناك سيناريو مناسب للمستثمرين، ويتمثل في الاستثمار في البيتكوين واعتباره أحد الأصول البديلة.

وهو أسلوب يسمح لأصحاب الثروات بحماية ثرواتهم من خلال تعريض أنفسهم لسلعة لا تعتمد المخاطرة فيها على ما يحدث للأسواق الأخرى.

قام فرع شركة Fidelity في وقت سابق بالشراكة مع “Stack Funds” في سنغافورة لتمكين المستثمرين الآسيويين الأثرياء من شراء عملات البيتكوين بحرية وأمان.

اقرأ أيضا:

ما مدى تأثير فيروس كورونا على الاستثمار في عملة البيتكوين ؟

سفينة بحرية بإسم “ساتوشي” تهدف لأن تصبح مركز لشركات الكريبتو بهذه الطريقة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock