تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

أحد أعضاء الكونغرس الأمريكي يحذر من البيتكوين ويرى أنه تهديد للدولار الأمريكي

تناولت وسائل الإعلام المختلفة ظهور “مارك زوكربيرج” الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك أمام الكونغرس يوم الأربعاء الماضي لحضور جلسة استماع حول مشروع العملة الرقمية لفيسبوك والمعروفة بإسم “ليبرا”.

قبلها نشر مؤسس فيسبوك رسالة تبين نوايا شركته حول عملة “لييبرا” وأن غرضها مساعدة الجميع وبأقل التكاليف، سبق وتطرقنا لها في موضوع:

عملة “ليبرا” لن تطلق لغاية الحصول على الموافقة من الهيئات التنظيمية في أمريكا

أما بالنسبة لما حدث في جلسة الأربعاء الماضي التي حضرها “زوكربيرج” في أطار الاستماع له من طرف أعضاء الكونغرس الأمريكي حول مشروع العملة الجديدة وتقديم إجابات حول الأسئلة المختلفة المطروحة.

فخلال الجلسة قام عضو الكونغرس الأمريكي “براد شيرمان” بالتطرق لعملة البيتكوين والعملات المشفرة حيث رفضها واعتبرها مفيدة فقط للمجرمين وحذر من أن هذه الأنواع الجديدة من الأصول المالية لديها القدرة على تهديد هيمنة الدولار الأمريكي على الاقتصاد العالمي.

وللعلم ليست هذه هي المرة الأولى التي يطرح فيها “شيرمان” تصريحات سلبية حول البيتكوين.

حيث سبق له أن دعا إلى فرض حظر صارم على العملات المشفرة في وقت سابق من هذا العام.

أحد أعضاء الكونغرس الأمريكي يحذر من البيتكوين:

تحدث “زوكربيرج” بشكل رئيسي عن تحسين النظام المالي الناتج والذي  سيحصل عند إطلاق مشروع “ليبرا”.

لكن “شيرمان” حمل أفكارا مغايرة تماما.

إذ أول ما فعله “شيرمان” عندما أتيحت له الفرصة للتحدث كان الإشارة إلى تغريدة للرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بخصوص استخدام العملات المشفرة في الأنشطة غير القانونية.

والإستشهاد بتقرير “راند” بشأن استخدام العملات المشفرة من قبل الإرهابيين.

وفقا لـ “شيرمان” فإن الدولار الأمريكي يعمل بشكل جيد للجميع ماعدا المجرمين، وصرح في هذا الصدد بالقول:

يأتي أغنى رجل في العالم إلى هنا ويختبئ وراء أشد الناس فقرا في العالم ويقول إن هذا هو ما أحاول مساعدته حقا.

أنت تحاول مساعدة من لا يمثل الدولار عملة جيدة لهم: المخدرات، التجار الإرهابيين والمتهربين من الضرائب.

وذهب شيرمان في تصريحاته إلى أبعد من ذلك.

حيث قال إن المزيد من الناس سيموتون في عالم توجد فيه العملات المشفرة لأن الأنشطة المالية لتجار المخدرات ستصبح أكثر كفاءة.

و بعكس ادعاءات “شيرمان” فقد وجد تقرير صادر عن “يوروبول” في عام 2015 أن الأشكال المادية للعملات الورقية لا تزال لها الحصة الملك عندما يتعلق الأمر بالتجارة غير المشروعة.

الأسواق المالية التقليدية تعاني من الاحتيال أكثر من سوق العملات الرقمية المشفرة

البيتكوين تهديد للدولار الأمريكي:

يرى “شيرمان” أن العملات المشفرة مثل البيتكوين تمثل هجوما مباشرا على دور الدولار الأمريكي في الاقتصاد العالمي.

وصرح “شيرمان فيي هذا الصدد بالقول:

في حالة عمل العملة المشفرة، فقد يخسر المستثمرون الكثير من المال.

و يحققون أهداف فئات معينة، ربما ويحلون الدولار الأمريكي أو يتعارضون مع كون الدولار الأمريكي هو العملة الاحتياطية الوحيدة في العالم.

دافع “شيرمان” عن فوائد هيمنة الدولار الأمريكي والفوائد المترتبة حول ذلك مثل الأرباح الناتجة عن الاحتياطي الفيدرالي للخزانة الأمريكية والقدرة على التأثير في سياسات الدول الأخرى وإجراءاتها من خلال استخدام العقوبات الاقتصادية.

وعلى العكس من ذلك تماما ذكر “زوكربيرج” أن الولايات المتحدة ستستفيد من نجاح عملة “ليبرا”.

حيث أشار إلى أن غالبية احتياطيات العملة الرقمية محتفظ بها بالدولار الأمريكي.

وأضاف الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك بأن الإخفاق في الابتكار في مجال المدفوعات المالية قد يضر الدولار الأمريكي، حيث تقوم دول مثل الصين بالفعل بالتحركات في هذا المجال.

خلاصة القول أنه مازال هناك قدر كبير من عدم اليقين المحيط بمشروع “ليبرا”.

ويبدو أن العديد من أعضاء الكونغرس يفهمون أن عملة “ليبرا” مركزية بدرجة كافية للتحكم فيها وسنّ قوانين حولها والتحكم فيها، لكنهم يفهمون أيضا أنه لا يمكن فعل ذلك مع عملة البيتكوين.

  اقرأ أيضا:

ما هو السبب الرئيسي حول عدم تبني عملة البيتكوين الرقمية على نطاق واسع؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock